أضيف في 13 يناير 2022 الساعة 19:58

تفشي الوباء يدفع إلى إحداث مستشفى ميداني ضد ''كورونا'' بمراكش


أصوات نيوز //   ذ.نهيلة الدويبي

 

دفع الارتفاع المتزايد في عدد الأشخاص في وضعية حرجة وعدد الوفيات بسبب فيروس كورونا بجهة مراكش آسفي ، السلطات الصحية إلى إحداث مستشفى ميداني مؤقت لعلاج المرضى من "كوفيد 19" تعزيزا للطاقة الاستيعابية للمستشفيات بالجهة.

وتصل الطاقة الاستيعابية للمستشفى إلى 200 سرير، ويتوفر على كافة التجهيزات العصرية للتصدي لفيروس كورونا، تحسبا لأي طارئ تعرفه الوضعية الوبائية، امتثالا للبروتكول الذي أرسته وزارة الصحة والحماية الاجتماعية.

ويندرج إنشاء المستشفى في إطار المجهودات المتواصلة لمواجهة التطورات التي تعرفها الوضعية الوبائية الناتجة عن تفشي فيروس كورونا المستجد، والتصدي لكافة متحوراته.

وقالت المديرة الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية بمراكش- آسفي، لمياء شاكري، إن المستشفى الميداني لعلاج المصابين بفيروس كورونا، يأتي تفاعلا مع الوضعية الوبائية التي تشهدها المملكة عموما، والجهة على وجه الخصوص، لاسيما عقب ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس، موضحة أن هذه البنية تندرج في إطار الاستعدادات للتصدي، جهويا، لأي طارئ تعرفه الوضعية الوبائية.

وأضافت شاكري، في تصريح صحفي، أن لجنة مختلطة تتألف من عدة متدخلين، وتقودها ولاية جهة مراكش- آسفي، تتولى الإشراف على هذه الاستعدادات.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا