أضيف في 5 مارس 2021 الساعة 15:21

ما خلفيات قرار المغرب تعليق التواصل مع السفارة الألمانية؟


أصوات نيوز//

ذ.أسية الداودي

 كتبت صحيفة "إلفارو دي مليلية"ان قطع المغرب لعلاقاته الدبلوماسية مع ألمانيا، يعكس دخول المملكة في تحد كبير مع حلفائه التقليديين، والدور آت على اسبانيا، وجميع البلدان التي لا تعترف بسيادة المملكة على الصحراء، وذلك منذ إصدار الرئيس الأمريكي الأسبق دونالد ترامب لقرار يعترف بشأنه بالسيادة المغربية على الأقاليم الجنوبية.

  وقالت إلفارو، إن جرأة المغرب في دفاعه عن قضيته الأولى، لا تحمل تفاصيل سارة لسلطات الثغر المحتل، مشيرة في هذا الصدد إلى تصريح سابق لسعد الدين العثماني حول المدينتين السليبتين، مضيفة "بعد حل نزاع الصحراء سيكون الدور على مليلية".  

واعتبر المصدر نفسه، ان الطريقة التي بات يتفاعل بها الجيران مع قضاياهم أصبحت تثير الكثير من القلق لاسبانيا، وما تعيشه مليلية اليوم من أزمة اقتصادية جراء إغلاق المعابر الحدودية تحمل مؤشرات كثيرة تجعل مستقبل المنطقة ضبابيا، وفي حالة استمرار الخلاف المغربي الاسباني فإن المدينة السليبة ستعرف أوضاعا كارثية لم تشهدها من قبل.

  وربطت الصحيفة بين تفاعل المغاربة مع إزالة تمثال فرانكو من مليلية ورغبتهم في القضاء على المكون الاسباني بالمدينة ، قائلة: "إنهم متحمسون لأي خطوة تؤدي إلى اختفاء الاسبان من هذه الأرض".




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا