أضيف في 25 يناير 2021 الساعة 18:52

مدير “البسيج” يكشف علاقات “البوليساريو” بالإرهابيين


 

كشف الشرقاوي حبوب، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، ” أن خطر التهديد الإرهابي، يظل قائما ودائما على المغرب، في ظل وجود التنظيمات الإرهابية التي تنشط في منطقة الساحل والصحراء”، وأوضح مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، “أن خطر الإرهاب يهدد المغرب بحكم موقعه الجغرافي القريب من منطقة الساحل، حيث يتواجد أتباع التنظيمات الإرهابية”.

وأشار الشرقاوي، إلى أن أمير ما يسمى بتنظيم “الدولة الإسلامية في الصحراء”، عدنان أبو الوليد الصحراوي، قام بعدة عمليات إرهابية في المنطقة، مبرزا، أنه أيضا من مدينة العيون المغربية، وله علاقة مع جبهة البوليساريو الانفصالية.

وعبر مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، عن أسفه من عدم وجود تعاون استخباراتي وتنسيق أمني في قضايا الإرهاب مع الجزائر، مشددا على أن الإرهاب عدو الجميع، ويشكل خطرا على أرواح المغاربة والجزائريين.

وفيما يخص جبهة البوليساريو الانفصالية، أكد الشرقاوي حبوب، أن جميع المساطر المنجزة أثبتت بأن الجبهة الانفصالية، على علاقات مع تنظيمات إرهابية في منطقة الساحل، حيث فككت خلية “المرابطون” سنة 2009، وفي 2011 تم تفكيك خلية “الجهاد الصحراوية”، وهما معًا لهما علاقة مع البوليساريو.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا