أضيف في 26 أكتوبر 2020 الساعة 16:25

''نهار دخلت للحبس رتاحيت '' تفاصيل عن حياة نزيلة بعكاشة ..


          بسبب حاذثة سير وهمية تورطت على يد جارتها التي اعترفت أمام الشرطة أنها كانت ترافقها أثناء الجرم من أجل الحصول على مبلغ التأمين على حواذث السير .

مما جعل النزيلة تعيش حالة فرار لمدة خمس سنوات هي و وولديها وابنتها الشابة ذات 24 ربيعا ، رفضت من كل صوب و حين واستجابت في نهاية المطاف لنصيحة أحد جيرانها لتسلم نفسها للشرطة وهو ماكان ، وهو ما أزال الهم و الخوف من نفسيتها التي عاشت في وضعية هشة على امتداد خمس سنوات ليلا ونهارا .

العداوة مع الجارة كانت السبب الأول في حذوث ما حذث ما جعل النزيلة تترنح بين الحذر و الأمل في علاقتها مع جيرانها .




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا