أضيف في 26 شتنبر 2020 الساعة 14:54

ياربي السلامة ...قاصر بتر يد حارس ليلي


 

ياربي السلامة ...بتر يد حارس ليلي
ظلام ، برد ، وخطر يواجهه الحراس الليليون باستمرار في ظل إقصاء وتهميش يعانون منه في تعاملهم مع ساكنة الأحياء التي يحرسونها .
شهدت البارحة ليلا حذثا داميا ، قطعت يد حارس ليلي في منطقة الهراوين للإدماج نقل على إثرها لمستشفى ابن رشد ، سخط و بكاء وصقيع جعل الحراس الليليين يجتمعون في اللحظة المرعبة ، رفعو خلالها معانتهم ومطالبهم في نظام التغطية الصحية والتأطير القانوني النقابي الحاسم لمهامهم .
"ما مصير هذا الحارس ؟؟؟! " سؤال طرحه الواقع ، وزملاؤوه فيما قبل من نفس القطاع في ظل مواجته لواجبات الكراء والغذاء والتمدرس ....اليد قصيرة والعين بصيرة ...
يا ربي دير تاويل ...في وقت تقصر فيه الجهات الوصية من واجباتها تجاه هذه الفئة الهشة ، لاسيما غرفة التواصل التي طالبو بحضورها بشكل آني فور الإتصال بها ..
ذكر الحراس أن الجريمة التي ارتكبها أحد جيران الضحية ، وهي ليست الأولى من نوعها بل سبقتها أخرى بحي التشارك خلقت عاهة مستديمة لحارس ليلي آخر ..
الأمر يستدعي تظافر جهود الساكنة والجهات المسؤولة بل والنقابة التي تمثل الحراس على رأس قائمة الدفاع عن حقوق الحراس الليليون .
ظلام ، برد ، وخطر يواجهه الحراس الليليون باستمرار في ظل إقصاء وتهميش يعانون منه في تعاملهم مع ساكنة الأحياء التي يحرسونها .
شهدت البارحة ليلا حذثا داميا ، قطعت يد حارس ليلي في منطقة الهراوين للإدماج نقل على إثرها لمستشفى ابن رشد ، سخط و بكاء وصقيع جعل الحراس الليليين يجتمعون في اللحظة المرعبة ، رفعو خلالها معانتهم ومطالبهم في نظام التغطية الصحية والتأطير القانوني النقابي الحاسم لمهامهم .
"ما مصير هذا الحارس ؟؟؟! " سؤال طرحه الواقع ، وزملاؤوه فيما قبل من نفس القطاع في ظل مواجته لواجبات الكراء والغذاء والتمدرس ....اليد قصيرة والعين بصيرة ...
يا ربي دير تاويل ...في وقت تقصر فيه الجهات الوصية من واجباتها تجاه هذه الفئة الهشة ، لاسيما غرفة التواصل التي طالبو بحضورها بشكل آني فور الإتصال بها ..
ذكر الحراس أن الجريمة التي ارتكبها أحد جيران الضحية ، وهي ليست الأولى من نوعها بل سبقتها أخرى بحي التشارك خلقت عاهة مستديمة لحارس ليلي آخر ..
الأمر يستدعي تظافر جهود الساكنة والجهات المسؤولة بل والنقابة التي تمثل الحراس على رأس قائمة الدفاع عن حقوق الحراس الليليون .

 




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا