أضيف في 21 ماي 2020 الساعة 06:10

ضابط منشق يكشف عن الفساد المستشري في صفوف الجيش الجزائري


وجه ضابط جزائري للنظام الجزائري الذي وصفه بـ”العصابة”، تهما بتكريس سياسة الفساد والزبونية في صفوف الجيش الجزائري، كاشفا عن فضائح تعتمل وسط مختلف مكونات الجيش الجزائري.

وكشف الضابط “عبدالله” المنشق والذي كان يعمل بسلاح الجو، في تسجيل مصور تم تداوله عبر الفيسبوك اليوم الأربعاء، عن انتشار الفساد في صفوف الجيش الجزائري، لدرجة أنه يحول دون حتى إصلاح الطائرات الحربية المحتاجة إلى صيانة، بطريقة مهنية، موضحا أنه لتحتاج إلى جزء من قطع غيار (بياسة) من مكونات طائرة عليك أن تمر عبر مسلسل من التعقيدات البيروقراطية دون أن تحصل على ما تريد، لتضطر في الأخير إلى أخذ قطعة الغيار المراد تبديلها من طائرة أخرى، وهكذا دواليك، بحيث يتم تركيب قطعة غيار واحدة في أكثر من طائرة.

وأشار الضابط إلى أن كبار الضباط وربابنة الطائرات مدمنون على الأقراص المهلوسة (القرقوبي) و”الزطلة” (الحشيش)، ولذلك فهم يغضون الطرف على انتشار هذه المواد المخدرة المحرمة بين صفوف الجنود.

وذكر الضابط السابق، بالأسماء حالات لضباط كبار في صفوف الجيش الجزائري، يوظفون أقاربهم حتى من دون أن تتوفر فيهم الكفاءة العلمية والصحية، دون حسيب ولا رقيب.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا