أضيف في 26 فبراير 2020 الساعة 11:17

أبرز عناوين الصحف اليومية الصادرة اليوم الأربعاء 26 فبراير 2020


أصوات نيوز / و.م.ع

* أخبار اليوم :

• وزير الصحة يستعد لمراجعة مدونة التغطية الصحية. كشف وزير الصحة، خالد آيت طالب، أن قانون مدونة الصحة بات في حاجة إلى المراجعة بهدف “تقوية دور الوكالة الوطنية للتأمين الصحي في مجال تعزيز منظومة الضبط”. وعلمت “أخبار اليوم” أن مشروع قانون بهذا الشأن يوجد لدى الأمانة العامة للحكومة وينتظر المصادقة عليه قريبا، وهو يروم تعزيز دور وكالة التأمين الصحي التي أنيطت بها مهمة تتبع ومراقبة وضبط نظام التغطية الصحية. وشدد الوزير، خلال ترؤسه المجلس الإداري للوكالة، على أهمية تجديد الاتفاقيات الوطنية، وإعداد ونشر البروتوكولات العلاجية، والتشجيع على الأدوية الجنيسة، وتوسيع قائمة الأدوية المقبول إرجاع مصاريفها، وكذا وضع المسار الطبي المنسق وتعزيز برامج الوقاية. كما أشار إلى أن الحكومة تسعى إلى بلوغ تغطية صحية تصل إلى 90 في المائة من المواطنين في أفق 2025.

• لجنة برلمانية تفتحص أرباح الأبناك المغربية . ينتظر أن تشرع لجنة برلمانية استطلاعية، قريبا في القيام بزيارات للأبناك المغربية، ولمقر بنك المغرب ووزارة المالية من أجل إعداد تقرير حول نشاط الأبناك المغربية، وسبب ارتفاع أرباحها في وقت تعاني القطاعات الاقتصادية الأخرى من الكساد . ويرأس هذه اللجنة عبد الله بوانو، رئيس لجنة المالية بمجلس النواب، وتضم في عضويتها مختلف الفرق البرلمانية. ويحقق القطاع البنكي في المغرب إيرادات مرتفعة تصل إلى 70 مليار درهم سنويا، ما يثير عدة تساؤلات. وتسعى اللجنة البرلمانية الاستطلاعية إلى التدقيق في هذه المعطيات، معتبرة في وثيقة لها، أن الإشكالية الأساسية التي استدعت تنظيم هذه المهمة الاستطلاعية تكمن في أن الأبناك بالمغرب تحقق ناتجا خاما بنكيا كبيرا بموازاة مع أرباح مرتفعة، في ظل ظرفية اقتصادية واجتماعية توصف من قبل غالبية الدراسات بالصعبة.

* المساء :

• التنسيقية الوطنية للمكفوفين .. الحكومة لا تلتزم بكل الاتفاقيات الدولية. قالت التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات بالمغرب، في بلاغ لها، إن الحكومة المغربية لا تلتزم بكل الاتفاقیات الدولية لحقوق الإنسان والأشخاص المعاقين والقوانين التي وضعتها الدولة لرعاية وإدماج المكفوفين وضعاف البصر”، مضيفة أن “الحكومة المغربية لا ترید تطبيق الاتفاقیات والقوانين الدولية لتحسين أوضاعنا، ولا ترید إ دماجنا داخل الوظيفة، بل لا توفر حتى مجانية الصحة والنقل والتربية الدامجة في التعليم التي تعتبر من الأولويات”. وأكدت التنسيقية التزامها ب”نهج كل الطرق الدبلوماسية والنضالية الممكنة للحصول على حقنا الإنساني في الحياة الكريمة والعدل والتوظيف والإدماج داخل المجتمع المغربي”.

• فاس .. حجز 400 قرص اكستازي . تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب من توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 21 و37 سنة، من بينهم فتاة وشخص من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطهم في الحيازة والاتجار في المخدرات والأقراص الطبية المخدرة. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه جرى توقيف المشتبه فيه الأول على متن سيارة خفيفة متلبسا بحيازة 130 غراما من مخدر الكوكايين، قبل أن يتم توقيف المتورط الرئيسي الذي كانت هذه الشحنة المخدرة موجهة إليه برفقة سيدة، حيث أسفرت عملية التفتيش عن العثور بحوزته على 42 غراما من مخدر الكوكايين، بالإضافة إلى 400 قرص من مخدر إكستازي و50 غراما من مخدر الشيرا، فضلا عن مبلغ مالي بالعملتين الوطنية والأجنبية.

* الأحداث المغربية :

• بارقة أمل قد تمنح الحياة لمرضی السرطان . بعدما صرح مسؤول حكومي بقبول عريضة من بين ست عرائض قدمت للحكومة للبت فيها، أبرز وزير الشغل والإدماج المهني، محمد أمكراز، في كلمة تلاها خلال الندوة الوطنية حول “الديمقراطية التشاركية بين إشكالات الواقع وآفاق التطویر” بمجلس النواب نيابة عن المصطفى الرمید، أنه من بين ست عرائض تم تقدیمها لرئيس الحكومة، تم قبول عريضة واحدة فقط توفرت فيها الشروط القانونية، التي ينص عليها القانون التنظيمي المتعلق بالحق في تقديم العرائض للسلطات العمومية، في إشارة منه إلى عريضة إحداث صندوق مكافحة السرطان، التي تجاوزت 50 ألف توقيع.

• الرميد .. مناهضة التعذيب مقتضى دستوري . أكد المصطفی الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، أن المغرب جعل من مناهضة التعذیب مقتضی دستوریا، من خلال تضمين الفصل 2 من دستور 2011 تجريما صريحا لجميع الانتهاکات، بما فيها التعذيب، وكذا تعریف جريمة التعذيب في الفصل 231-1 من القانون الجنائي المغربي. وأشار وزير الدولة، في كلمة له خلال اللقاء الموازي حول موضوع “تفعیل اتفاقية مناهضة التعذيب: مؤسسات الدولة والإجراءات والممارسات الفضلی” في إطار الدورة 43 لمجلس حقوق الإنسان إلى مصادقة البرلمان أخيرا علی قانون تنظیمي لممارسة مهام الطب الشرعي، والذي يدخل أيضا في إطار جهود المغرب لمناهضة التعذيب.

* العلم :

• نصف المغاربة يشتغلون دون عقد عمل . كشفت المندوبية السامية للتخطيط، أن أكثر من نصف المستأجرين بالمغرب (54,9 في المئة)، لا يتوفرون على عقدة عمل تنظم علاقاتهم مع مشغلهم. وأوضحت مذكرة إخبارية للمندوبية حول المميزات الأساسية للسكان النشيطين المشتغلين سنة 2019، أن أكثر من 26,5 في المئة يتوفرون على عقدة ذات مدة غير محدودة، و11,4 في المئة على عقدة ذات مدة محدودة، و5,8 في المئة لديهم عقد شفوي. وتظهر المذكرة أن نسبة المستأجرين الذين لا يتوفرون على عقدة عمل ترتفع إلى 76,4 في المئة بالوسط القروي، و47,6 في المئة بالوسط الحضري. وتقدر هذه النسبة ب 43 في المئة بين النساء مقابل 58 في المئة لدى الرجال.

• أزيد من 10 ملايين مستفيد من أنظمة التغطية الصحية . بلغ عدد المغاربة المشمولين بأنظمة التغطية الصحية أزید من عشرة ملايين مستفيد، ضمنهم نسبة تفوق ثلاثة في المئة من المصابين بأمراض طويلة الأمد تستحوذ على حصة تفوق 51.5 في المئة من المصاريف. وبلغت موارد نظامي التغطية الصحية المعتمدين في بلادنا 12.37 مليار درهم نظير الاشتراكات والمساهمات قبل متم سنة 2018، فيما تقترب مصاريفهما من حاجز 9 ملايير درهم، منها نسبة 31,5 في المئة مخصصة للأدوية. هذه المعطيات وغيرها كشف عنها الدكتور خالد لحلو، المدير العام للوكالة الوطنية للتأمين الصحي، موردا أن نظامي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي قد سجلا مع متم سنة 2018 فائضا ماليا تراكميا بلغ 36.07 مليار درهم.

* الاتحاد الاشتراكي:

• تراجع مبيعات الجرارات الزراعية الجديدة سنة 2019 . كشفت الجمعية المغربية لمستوردي المعدات الفلاحية أن مبيعات الجرارات الزراعية الجديدة المسجلة سنة 2019 تراجعت بمعدل 33 بالمئة مقارنة بالعام السابق، حيث لم يتعد حجم المبيعات 1687 جرارا من مختلف الأصناف وهو أدنی رقم منذ سنة 2006، وكذا أدني مستوى له منذ انطلاق المخطط الأخضر سنة 2008. وتشير إحصائيات مبيعات الجرارات الزراعية في المغرب إلى أن عددها نزل من 4266 جرارا في 2014 إلى 1934 جرارا في 2016، بعد ذلك عادت مبيعات الجرارات الزراعية للارتفاع في 2017 إلى 2343 جرارا، واستمر هذا الارتفاع في 2018 ليبلغ عدد المبيعات 2522 جرارا، قبل أن تعود سنة 2019 إلى ما دون 1700 جرار . وبينما يؤكد بعض المزارعين أن الظروف المناخية ساهمت في انخفاض كبير في سوق الجرارات الزراعية الجديدة، أوضح خبير في القطاع أن هناك مجموعة من العوامل الكامنة وراء هذا التراجع، وعلى رأسها تشديد شرورط منح القروض الخاصة بتمويل اقتناء الجرارات من قبل المزارعين، ونهج تدابير أكثر صرامة للموافقة على ملفات التمويل، ومن بين هذه الشروط ضرورة مراعاة حجم الملكية الزراعية، التي يتوفر عليها طالب التمويل.

• المغرب/السعودية: الدبلوماسية البرلمانية مؤهلة لتعزيز العلاقات الثنائية أكثر . أكد رئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي، أن الدبلوماسية البرلمانية مؤهلة للقيام بأدوار كبيرة لتوطيد العلاقات بين المغرب والسعودية. واعتبر المالكي، خلال مباحثات أجراها مع رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، أن من شأن هذه الدبلوماسية إعطاء نفس جديد للعلاقات بين الدول العربية بصفة عامة، واسترجاع الثقة بينها لمواجهة تحديات القرن الواحد والعشرين. وأشاد في هذا الصدد بالعلاقات المتميزة التي تجمع المملكتين المغربية والسعودية، والتي ترتكز على الاحترام المتبادل والأخوة الصادقة، وقوة الروابط التي تجمع جلالة الملك محمد السادس وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

* بيان اليوم :

• توأمة مع الاتحاد الأوروبي لدعم منظومة التعليم العالي بالمغرب. أكد مدير التعليم العالي والتنمية البيداغوجية بوزارة التربية الوطنية، محمد الطاهري، أن مشروع التوأمة مع الاتحاد الأوروبي حول دعم منظومة التعليم العالي بالمغرب، سيسهم في تفعيل القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وفي مراجعة القانون 01.00 المتعلق بتنظيم التعليم العالي. وقال الطاهري، خلال ندوة اختتام مشروع التوأمة، إن هذا المشروع الممتد على 24 شهرا، يندرج في إطار إنجاز برنامج “إنجاج الوضع المتقدم 2″، الرامي إلى تقريب منظومة التعليم العالي من النظام الأوروبي. وأشاد بكون “النتائج المحصل عليها سواء على المستوى التشريعي أو البيداغوجي مثمرة جدا”، موضحا أنه على المستوى البيداغوجي، فإن الأسس المنهجية الجديدة التي يتضمنها مشروع دعم التعليم العالي ستحرص على إعادة تنظيم برامج السلكين الجامعيين الأول والثاني، من خلال وضع برنامج “البكالوريوس”، وتنويع فروع التكوين ومهننتها، وكذا أنماط التعليم عبر الاستراتيجية الجديدة للتعليم عن بعد.

• قرض بقيمة 15 مليون أورو لتكوين الشباب المغاربة وتشغيلهم في مجال السيارات . منح البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية، مؤخرا، قرضا بقيمة 15 مليون أورو لشركة “فاروك لايتنينغ سيستيمز المغرب”، والتي ستعمل على منح تكوينات وتوفير فرص شغل للشباب. وأوضح البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية، في بلاغ بهذا الخصوص، أن هذا القرض، الذي يندرج في إطار جهود البنك الرامية إلى دعم صناعة السيارات في المغرب، سيمكن “فاروك أنجينيرينغ” من تزويد مصنعي “رونو” بطنجة و”بوجو بي. إس. أ” بالقنيطرة، فضلا عن شركات أخرى تستقر في المغرب، من قبيل “فولكسفاكن” و”سيات”، مشيرا إلى أن التمويل سيغطي، أيضا، إحداث مركز للهندسة ومختبرات. من جهة أخرى – يضيف المصدر ذاته – سيتم إحداث 100 منصب شغل، منها مناصب في الهندسة، بين سنتي 2020 و2026 في المغرب، بينما سيتلقى المئات من الشباب تكوينا مهنيا قصد تطوير الكفاءات المطلوبة، مسجلا أن هذه المبادرة تتماشى مع جهود المغرب الرامية إلى رفع معدل الاندماج الجهوي إلى 60 بالمائة في 2020.

* رسالة الأمة :

• إطلاق طلبات لتمويل مشاريع ذات النفع الاقتصادي . أطلقت وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، مؤخرا، النسخة الأولى لطلبات مشاريع خاصة بتمويل مشاريع مهيكلة تقترحها غرف التجارة والصناعة والخدمات وفيدرالياتها. وأوضح بلاغ للوزارة أن طلبات المشاريع هاته ترتكز على دعم تمويل هذه المؤسسات لإنجاز مشاريع اقتصادية مهيكلة على مستوى جهاتها، مضيفا أن الهدف المنشود يكمن في خلق مشاريع مدرة للموارد وذات وقع اقتصادي مباشر على تنمية الجهات.

• الرقم الاستدلالي للأثمان يرتفع بأكادير دجنبر المنصرم . سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك في مدينة أكادير ارتفاعا بلغت نسبته 0.4 في المئة خلال شهر دجنبر 2019 ، حيث بلغ مستوى 118.6 مقابل 118.3 الشهر الذي قبله. وحسب النشرة الخاصة بتطور الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، الصادرة عن المديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط بأكادير، فإن هذا الارتفاع يعزى بالخصوص إلى ارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية والمشروبات غير الكحولية ب 0.5 في المائة، وكذا التغيرات التي سجلتها المواد غير الغذائية، حيث هم التغيير الرقم الاستدلالي للنقل بناقص 0.1 في المئة، والرقم الاستدلالي للأثاث والأدوات المنزلية والصيانة العادية للمنزل بزائد 0.1 في المئة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا