أضيف في 17 يناير 2020 الساعة 11:48

إذانة شرطي متهم في قضية ''حمزة مون بيبي '' بالسجن النافد


أصدرت الغرفة الجنحية بابتدائية مراكش، مساء اليوم الخميس، حكمها في حق رجل أمن بالسجن 10 أشهر نافذة، مع أداء غرامة مالية قدرها 2000 درهم، للاتهامه بالتورط فيما يعرف إعلاميا بقضية”حمزة مون بيبي”.

ووفق المصدر فإن النيابة العامة تابعت رجل الأمن بتهم عدة، تمثلث في “إفشاء السر المهني والمشاركة في توزيع ادعاءات كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص والتشهير بهم”.

وأضاف المصدر ذاته، أن الشرطي المذكور كان يستغله وظيفته في الدخول إلى النظام المعلوماتي الخاص بالمديرية العامة للأمن الوطني، من أجل الحصول على بيانات شخصية لبعض الأفراد، ومن تمت إرسالها لإحدى المسؤولات عن حساب “حساب حمزة بيبي”، مقابل الحصول على مبالغ مالية تبث تلقيه إياه عبر تحويلات من دولة الإمارات العربية، وفق ما كشفت عنه تحريات الضابطة القضائية.

ويذكر أن حساب “حمزة مون بيبي” على موقع التواصل الاجتماعي “سناب شات” ، كان يعمل خلال الثلاث سنوات المادية على التشهير بالفنانين والمشاهير، وتعريضهم للمساومات والابتزاز، إذ كان ينشر صورا فاضحة للأشخاص ومعطيات مسيئة عنهم، وهو ما دفع العديد منهم للتقدم بشكايات في الموضوع، لتقود التحريات الأمنية للكشف عن ألغاز الواقعة ومن يقف وراءها، إذ لا تزال النيابة العامة تكشف عن أسماء جديدة وتحقق مع شخصيات بارزة أبرزها دنيا باطما.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا