أضيف في 16 يناير 2020 الساعة 18:22

زراعة النخل والورود وإستنفار للمسؤولين بأكادير ترقباً لزيارة الملك


تعرف مدن جهة سوس ماسة على وقع استنفار كبير، منذ أشهر بسبب الزيارة الملكية المرتقبة، لمدينة أكادير و الأقاليم المجاورة.

ووفق مصادر مطلعة، فانه من المرتقب أن تحل بمدينة أكادير يوم غد الجمعة، لجنة خاصة من أجل التنسيق ووضع برنامج الزيارة الملكية المرتقبة.

ويضيف المصدر ذاته، أنه من المرتقب أن يقوم الملك محمد السادس بإعطاء الانطلاقة لمجموعة من المشاريع بالجهة، أبرزها المنطقة الصناعية الحرة و البرنامج المندمج لأكادير الكبير، و مشروع تأهيل القصبة التاريخية أكادير اوفلا وتأهيل أكبر سوق تجاري بإفريقيا سوق الأحد، و تدشين دار الفنون والطريق المداري، والمستشفى الجامعي بأكادير.

كما أن الزيارة ستشمل مدن، انزكان و أيت ملول و إقليم اشتوكة أيت باها وتارودانت وتزنيت، و المستشفى الجامعي و محطة تحلية مياه البحر بشاطئ تفنيت.

إن الاستعدادات للزيارة الملكية كانت منذ أشهر، حيث عرفت معظم المدارات الطرقية بمدينة أكادير، إعادة التهيئة وتم تثبيت وإزالة النخيل من بعض المناطق، إضافة الى تنظيف بؤر سوداء عمرت بالمدينة منذ مدةح




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا