أضيف في 13 دجنبر 2019 الساعة 23:56

نزار بركة .. وتيرة العنف ضد المرأة في ارتفاع متزايد


أصوات نيوز / و.م.ع

قال الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، اليوم الجمعة بالرباط، إن واقع حماية المرأة المغربية وتمتعها بحقوقها محبط، ولا تزال وتيرة العنف ضدها في ارتفاع متزايد.


وأوضح بركة، خلال ندوة وطنية نظمتها منظمة المرأة الاستقلالية والفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس المستشارين، حول “قانون مناهضة العنف ضد النساء: قراءات استشرافية”، أنه رغم كل السياسات والبرامج العمومية التي تقوم على مقاربة النوع الاجتماعي وتوفير الحماية من ظاهرة العنف، والتمكين الاقتصادي والاجتماعي للنساء، فإن التطبيق على الأرض لا يرقى إلى سقف الطموحات، ولا يزال واقع حال المرأة المغربية من حيث الحماية والتمتع بالحقوق محبطا.


وأبرز أن المملكة بذلت جهودا محمودة لتكريس حقوق الإنسان عموما وحقوق المرأة بصفة خاصة، وقامت بإصلاحات دستورية وتشريعية لتحسين وضعية المرأة وتعزيز مكانتها في المجتمع، كما عملت على ضمان ملاءمة المنظومة التشريعية الوطنية مع المعايير المعتمدة دوليا، عبر الإقرار الدستوري والتشريعي بمبادئ الإنصاف والمساواة بين الجنسين، والتمكين للنساء بأبعاده المختلفة وتوفير مقومات الحماية لهن ضد كل مظاهر العنف والتمييز.


وأضاف أن معدل انتشار العنف ضد المرأة يصل إلى 58 في المائة في الوسط الحضري (5.1 مليون امرأة) و55 في المائة في الوسط القروي (2.5 مليون امرأة)، بالإضافة إلى هيمنة العنف النفسي والتمييز الاقتصادي في الفضاء المهني، حيث ترجع غالبية أفعال العنف في الفضاء المهني إلى سلوك التعنيف النفسي أو إلى التمييز الاقتصادي.


وتابع أن التحرش الجنسي هو الشكل الرئيسي لأشكال العنف الممارس ضد المرأة في الأماكن العامة بنسبة 49 في المائة، فيما تتعرض المرأة للعنف النفسي بنسبة 32 في المائة، والعنف الجسدي بنسبة 19 في المائة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا