أضيف في 13 دجنبر 2016 الساعة 15:13

حراس القصر الملكي يمنعون الجعايدي من دخوله بعدما رفض الملك استقباله


تفاجأ الحارس الشخصي السابق للملك، عزيز الجعايدي، بحراس القصر الملكي بالدار البيضاء، و هم يمنعونه من ولوج القصر، قبل أن يطالبوه بمغادرة المكان فورا.

و حسب الزميلة “بابوبي”، فان عزيز الجعايدي حضر الى القصر الملكي من اجل تقديم التهاني للملك بمناسبة ذكرى المولد النبوي، غير أن الحراس منعوه بذلك قبل أن يخاطبه احدهم قائلا: “بدل ساعة باخرى سيدنا مابغاش يشوفك”.

و كان المدير العام للامن الوطني عبد اللطيف حموشي، قد نجح في توقيف عزيز الجعايدي، بعدما أقنع الملك بتصرفاته الغير لائقة مع محيطه و مع المواطنين، الشيء الذي اعتبره عدد من المعلقين “معجزة”، تحققت في عصر الحموشي، بعدما كان الجميع يظن أن الجعايدي لا يمكن أن يخضعهأحد للقانون.

و راجت اخبار منذ التحاق الجعيدي بخفر الحراس الشخصيين للملك، حول سلوكات غير لائقة تصدر عن هذا الاخير، و شطط لطالما استعمل في حق رجال الشرطة انتهى بعقوبات قاسية كان وراءها الجعايدي، في وقت يعلم فيه الحموشي كل كبيرة و صغيرة حول هذا الرجل، قبل أن يتم تعيينه مديرا عاما للامن الوطني.

و قالت مصادر متطابقة، أن استبعاد الجعايدي عن المحيط الملكي، يدخل في اطار سياسة الاصلاح التي تخوضها المديرية العامة للامن الوطني، و يجب تثمين هذه الخطوة التي تنم عن تطبيق المسؤولين في ادارة الامن للقانون على الجميع، في وقت يعلم فيه الجميع أنه كان و حتى عهد بوشعيب أرميل يطبق على الضعيف فقط.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا