أضيف في 18 يناير 2022 الساعة 19:05

تبون..الويل لمن إعتدى على الجزائر


أصوات نيوز //

ألقى " تبون" اليوم الثلاتاء 18 يناير خطابا بمقر وزارة الدفاع الوطني، الذي بُث إلى جميع قيادات القوات والنواحي العسكرية والوحدات الكبرى والمدارس العليا، عبر كامل التراب الجزائري، عن طريق تقنية التخاطب عن بعد.

 وعاد  “ تبون” لعادته في ممارسة هوايته المفضلة في إطلاق تصريحات “غير مدروسة” يمينا وشِمالا ودون تحفظ بصفته رئيس دولة، قائلا بالحرف “الجيش الجزائري جيش مسالم، لكنه يدافع عن الجزائر بشراسة، فالويل لمن اعتدى على الجزائر.. أكررها مرة أخرى..لا ديمقراطية مع دولة ضعيفة، ضعفا يُحفزّ الفوضى ومجبرة على التنازل عن المبادئ”.

وأضاف تبون، أن "بعض الجهات تقلقها سيادتنا، لكننا سنواصل طريقنا بإرادة لا تلين، كي تكون الجزائر في مكانتها المستحقة إقليميا ودوليا، بسند جيشنا الوطني الشعبي"، مؤكدا  أن "كثيرين انزعجوا من إنهاء بناء المؤسسات الدستورية النزيهة بإبعاد المال الفاسد، وعدم استدانة الجزائر من الخارج". حسب صحيفة الشروق الجزائرية.



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا