أضيف في 24 أكتوبر 2021 الساعة 00:17

قطاع الإسكان والتعمير في حاجة إلى خريطة طريق جديدة


أصوات نيوز //ذ. أسية الداودي

يحتل قطاع الإسكان والتعمير مكانة مركزية في المشهد السوسيو- اقتصادي الوطني ولهذا، يتعين على فاطمة الزهراء المنصوري، الوزيرة الجديدة المسؤولة عن القطاع، تدبير العديد من الملفات الجارية، وإطلاق أوراش جديدة وتنفيذ مختلف الإصلاحات.

ويعد تقليص التفاوتات المجالية أحد المحاور الرئيسية التي يجب على الوزارة الوصية معالجتها كأولوية. وقد أدى التعمير المتسارع، الذي واكب النمو الديمغرافي السريع الذي يواجه المغرب، إلى إحداث تحولات عميقة في المجالات الترابية، والتي تسببت في العديد من الاختلالات التي أعاقت قدرتها التنافسية. وفي هذا الصدد، أكد محمد علوي، الخبير العقاري، أنه “في مواجهة هذا الرهان الرئيسي، يجب على الحكومة تنفيذ سياسة عمومية استباقية بهدف رئيسي هو تطوير مدن شاملة ومنتجة ومتضامنة ومستدامة”.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا