أضيف في 26 شتنبر 2021 الساعة 10:06

كابرانات الجزائر يُغطون على فضيحة الكوكايين الجوية الجزائرية بغلق المجال الجوي أمام الطائرات المغربية


أصوات نيوز //ذ. نهيلة الدويبي

كشفت مصادر إعلامية جزائرية أن الإغلاق الجوي أمام الطائرات المغربية كان مباشرة بعد فضيحة طائرات “الجوية الجزائرية” في فرنسا حيث ضبطت شرطة مطار أورلي الفرنسي مضيفا بالطائرة الجزائرية وبحوزته 480 غراما من الكوكايين داخل مطار أورلي بباريس

وأضافت أن طائرات “الجوية الجزائرية” تقوم بتحويل مختلف رحلاتها وخاصة إلى أوروبا إلى وسائل لنقل المخدرات القوية وأن شحنات الكوكايين القادمة من كولومبيا والبرازيل في سفن الشحن التجاري يعاد توزيعها إلى أروبا وإفريقيا عبر طائرات “الجوية الجزائرية" وهذا فقط من اجل التغطية على فضيحة الكوكايين وإلهاء الرأي العام حيث سبق أن تم تفكيك شبكة من ثمانية مضيفين يعملون بطائرات الجوية الجزائرية في نونبر 2011 متورطين في الإتجار الدولي في المخدرات القوية حيث كانوا يبيعون المئات الغرامات من “الكوكايين”” على مثن طائرات الجوية الجزائرية كما تم اعتقال ثلاثة مضيفين في رحلة لطائرة الجوية جزائرية قادمة من وهران متجهة نحو باماكو عاصمة مالي وبحوزتهم مئات من الغرامات من “الهيرويين” موجهة إلى جمهور من المستهلكين الكثيرين من بينهم أطفال وشخصيات معروفة بدولة مالي.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا