أضيف في 29 يونيو 2017 الساعة 11:02

رئيس الحكومة: نتأسف لاستمـرار أحداث الحسيمـة و للجرحى من الجانبين.. التفاااااااصيل


تأسف رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني على وقوع إصابات بين المحتجين وقوات الأمن في مدينة الحسيمة شمال البلاد، يوم عيد الفطر الاثنين الماضي، مؤكدا على ضرورة احترام القانون في التعامل مع الاحتجاجات والتحقيق في أيّ تجاوز.

وأضاف العثماني في تصريح صحفي مساء اليوم الأربعاء: “لا نريد لأي مواطن سواء من المحتجين أو القوات العمومية أي ضرر، ونتأسف للجرحى في الجانبين“، كما وجه نداءً لسكان إقليم الحسيمة بإنجاح المرحلة عبر “توفير الهدوء والاستقرار، حتى يتم العمل على الأرض وإقناع المستثمرين الذين سيحركون التنمية في الإقليم“.


واستحضر العثماني المجلس الوزاري الأخير الذي ترّأسه الملك محمد السادس، بلّغ رسائل واضحة للجميع حول الاهتمام بالتنمية في إقليم الحسيمة وبقية أقاليم المغرب، ومن ذلك تعيين لجنة لتقييم مدى إنجاز المشاريع، ستعرض ما توصلت إليه للمساءلة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا