أضيف في 13 يناير 2021 الساعة 20:02

إنتاج أزيد من مليون طن من النفايات الصلبة بالمنطقة العربية خلال 2020 .


 

 كشفت دراسة حديثة للمنتدى العرية للتنمية والبيئة أن كمية النفايات البلدية الصلبة التي انتجتها المنطقة العربية تجاوزت خلال 2020 مليون طن، وضحة ان متوسط إنتاج الفرد من النفايات في المنطقة يصل إلى 1،5 كلغ يوميا وهو بين أعلى المعدلات في العالم.

 ورغم انتشار مطامر النفايات الصحية في المنطقة سجل التقرير أن عدة بلدان عربية تعتمد على التخلّص العشوائي من النفايات في مطارح مفتوحة والحرق في الهواء الطلق كأسلوب غير سليم لمعالجة النفايات الصلبة.

 وحذرت الدراسة من المخاطر المرتبطة بمطارح النفايات العشوائية التي تقام عادة في أماكن قريبة من التجمّعات السكانية، مبرزة ان هذه المخاطر تتضاعف مع اختلاط النفايات البلدية بالنفايات الخطرة الآتية من الأنشطة الصناعية والطبية، ما يزيد من عبء الآثار البيئية لانبعاثات المكبّات العشوائية التي تنطلق في الجو والسوائل التي ترشح منها وتتسرب إلى المياه الجوفية عبر التربة، ما يرفع التكاليف المرتبطة بمعالجة وإعادة تأهيل المكبات الملوثة.

 ومثل معظم الدول حول العالم، أكدت الدراسة أن المنطقة العربية تشهد زيادة مطردة في النفايات الإلكترونية مع زيادة الاعتماد على الأجهزة والمعدات الرقمية، مشيرة إلى ان معدلات زيادة النفايات الإلكترونية في الدول الخليجية تبلغ من 3 إلى 5 في المائة سنويا.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا