أضيف في 16 يناير 2020 الساعة 19:46

تلميذ مكناس الذي اعتقل بسبب تدوينة يعانق الحرية


قررت استئنافية مكناس، اليوم الخميس، تمتيع التلميذ أيوب محفوظ بالسراح المؤقت، بعدما أدين بسنة سجنا بسبب تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وقالت عائلة أيوب في تصريح أنها أبلغت قبل قليل بالسراح المؤقت الذي متعت به المحكمة إبنهم، وطلب منهم التوجه إلى سجن تولال لاستقباله بعد قليل.

وكانت المحكمة قد أدانت أيوب منتصف شهر دجنبر الماضي، بسنة سجنا نافذا، بسبب نشره لكلمات أغنية “عاش الشعب” على الفيسبوك، موجهة له اتهامات ثقيلة ومقررة مصادرة هاتفه وتغريمه 5000 درهم. 

وجرت محاكمة أيوب انتقادات حقوقية على المغرب، كما تزامنت مع “حملة” استهدفت عددا من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي.

وأطلق حقوقيون قبل أيان، نداء من أجل الحرية لكافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي في المغرب، وطالبوا بالحرية لأيوب ولباقي المتابعين في قضايا مماثلة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا