أضيف في 28 شتنبر 2020 الساعة 19:40

أيقونة الطقطوقة الجبلية الفنانة ''شامة الزاز'' في ذمة الله


 

أسلمت أيقونة الطقطوقة الجبلية الفنانة "شامة الزاز"، الروح إلى بارئها، بعد زوال اليوم الإثنين، في المستشفى الإقليمي بتاونات، بعد معاناة طويلة مع مضاعفات مرض القلب.
ونقلت شامة الزاز شهر مارس الماضي إلى المستشفى العسكري بالرباط، في حالة مستعجلة لتلقي العلاج جراء معاناتها من مشاكل على مستوى القلب، ومنذ ذلك الحين كانت تحت المراقبة الطبية قبل ان تسلم روحها لبارئها اليوم.
وتعتبر شامة الزاز التي تبلغ من العمر 65 سنة، من أحد أعمدة فن العيطة نظرا لأدائها المتقن والمحترف للعيطة الجبلية، إذ تمكنت من فرض أسلوبها الفني الأصيل، وإبهار جمهورها بنصوص ملتزمة وإيقاعات موسيقية تقليدية.
أسلمت أيقونة الطقطوقة الجبلية الفنانة "شامة الزاز"، الروح إلى بارئها، بعد زوال اليوم الإثنين، في المستشفى الإقليمي بتاونات، بعد معاناة طويلة مع مضاعفات مرض القلب.
ونقلت شامة الزاز شهر مارس الماضي إلى المستشفى العسكري بالرباط، في حالة مستعجلة لتلقي العلاج جراء معاناتها من مشاكل على مستوى القلب، ومنذ ذلك الحين كانت تحت المراقبة الطبية قبل ان تسلم روحها لبارئها اليوم.
وتعتبر شامة الزاز التي تبلغ من العمر 65 سنة، من أحد أعمدة فن العيطة نظرا لأدائها المتقن والمحترف للعيطة الجبلية، إذ تمكنت من فرض أسلوبها الفني الأصيل، وإبهار جمهورها بنصوص ملتزمة وإيقاعات موسيقية تقليدية.

 




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا