أضيف في 20 أكتوبر 2020 الساعة 13:48

أمن فاس يطيح بعصابة مكونة من 7 أشخاص من بينهم امرأة.


 

 أوقفت عناصر فرقة محاربة العصابات بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، بولاية أمن فاس، نهاية الأسبوع الماضي، من خلال عمليات مختلفة ومتفرقة في الزمان و المكان، 7 أشخاص من بينهم امرأة، والذين تتراوح أعمارهم ما بين 26 و 42 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في حيازة وترويج المخدرات الصلبة.  

وحسب مصدر موثوق ، فقد تم إيقاف المشتبه فيهم، أحدهم يشكل موضوع 5 مذكرات بحث على الصعيد الوطني من أجل ترويج المخدرات، وآخر مبحوث عنه من أجل السرقة، بعد التحريات والأبحاث الميدانية التي مكنت العناصر الأمنية المذكورة من تتبع تحركاتهم، حيث تبين أن أفراد هذه العصابة الإجرامية تجمعهم قرابة عائلية ويتم توزيع الأدوار في ما بينهم في عملية ترويج المخدرات، مستعملين سيارة خفيفة في تنقلاتهم بين الأحياء.

 وذكر المصدر أن عمليات التفتيش المنجزة في منازل المشتبه فيهم أسفرت عن حجز ما مجموعه 80 غراما من المخدرات الصلبة، 700 غرام من مادة كيميائية تستعمل في تركيبة هذا النوع من المخدرات، 10 هواتف محمولة، مبلغ مالي متحصل عليه من ترويج المخدرات، ميزانين إلكترونيين بالإضافة إلى سيارة خفيفة تستعمل في تحركاتهم المشبوهة.

 هذا، وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية وتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا