أضيف في 12 أبريل 2019 الساعة 15:57

مسيرات حاشدة بالجزائر للمطالبة بانتقال حقيقي للسلطة في مرحلة ما بعد بوتفليقة


تداولت جل وكالات الأنباء الدولية خبر نزول الشعب الجزائري للشارع في أول يوم جمعة بعد تحديد تاريخ الانتخابات الرئاسية، رافضين التركيبة التي خلفت عبد العزيز بوتفليقة في الرئاسة والتي يعتبرونها جزءا من النظام ويطالبون برحيلها.
و برز شعار "يتنحاو ڭاع!"، وتعني باللهجة الجزائرية "ليرحل الجميع!" جليا في مسيرات اليوم الجمعة الثي تتسم بطابعها السلمي، حيث عبر المتظاهرون عن شكوكهم في نزاهة الانتخابات المقررة في 4 يوليوز المقبل لكونها تحت اشراف مؤسسات وشخصيات الموروثة من حكم بوتفليقة.
ويطالب المتظاهرون وبعض أصوات المجتمع المدني بإنشاء مؤسسات مخصصة لعملية انتقال حقيقية للسلطة في مرحلة ما بعد بوتفليقة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا