أضيف في 9 أبريل 2019 الساعة 13:03

حمدي ولد الرشيد يشعل أزمة داخل مخيمات تندوف او ها كيفاش...


أصوات نيوز //متابعة

 

          أشعل التجمع الخطابي لحزب الاستقلال فتيل لغضب بمخيمات تندوف، حيث ردت جبهة البوليساريوالانفصالية على أكبر تجمع بالصحراء ، والذي نظمه حزب الاستقلال بمدينة العيون يوم السبت الماضي.

وقالت منابر مقربة من الجبهة،  إن  التظاهرة التي نظمت في ساحة المشور بوسط مدينة العيون الكثير جمعت  ’’من المستوطنين المغاربة وبعض الصحراويين المحسوبين على الاحتلال المغربي.’’

ويبدو أن التجمع الاستقلالي شكل صدمة للبوليساريو خاصة وأن الاف الوحدوين المغاربة الصحراويين تجمعوا في اكبر مدينة بالصحراء هي العيون.

وزعمت البوليساريو أن  للتظاهرة ’’طابعها الاستفزازي حيث يأتي تنظيمها تزامنا مع بدء جلسات مجلس الامن الدولي حول الصحراء’’.

وعابت منابر البوليساريو على قيادة الجبهة بيانها الذي وصفته ب’’ البيان الخشبي’’.

وأضافت المصادر أن  ما اسمتها وزارة ’’ المناطق المحتلة

 والجاليات ’’ لتحول علمها في الأونة الاخيرة من الاهتمام بما يجري في الميدان إلى تأجيج الخلافات بين النشطاء  عبر تطبيق “الواتساب” ما أثر سلبا على المظاهرات السلمية  . على حد قولها.
ويرى مراقبون أن البوليساريو تحاول تمرير مغالطاتها المتكررة في الوقت الذي خفت الدعم الجزائري لها بسبب تداعيات الحراك الشعبي واستقالة بوتفليقة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا