أضيف في 7 نونبر 2018 الساعة 17:13

الملك محمد السادس يستقبل العثماني و الدكالي لهذا الغرض


في بلاغ للديوان الملكي أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس استقبل استقبل قبل قليل من يومه الأربعاء، بالقصر الملكي بالرباط، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ووزير الصحة أنس الدكالي.

وأفاد البلاغ للديوان الملكي، فإن الأمر يتعلق على الخصوص بتقويم الاختلالات التي تعيق تنفيذ برنامج نظام المساعدة الطبية “راميد” والمراجعة العميقة للمنظومة الوطنية للصحة.
وأوضح البلاغ ذاته، أنه على الرغم من النمو المتزايد لعدد المستفيدين من النظام الطبي المذكور، إلا أنه يواجه حزمة من الصعوبات والاختلالات الوظيفية، التي تحد من فعاليته وقدرته على الاستجابة لحاجيات الفئات المستهدفة، لاسيما المعوزة منها والأكثر هشاشة.
وخلال هذا الاستقبال، يضيف البلاغ، أخذ الملك علما بالخطوات الأولى التي اتخذتها الحكومة تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية المتعلقة بقطاع الصحة، المتضمنة في الخطابين الأخيرين للعرش وافتتاح البرلمان.
وأكد البلاغ أنه “من جهة أخرى، وبالرغم من الجهود المبذولة، لا يزال المواطنون يعانون من العديد من أوجه القصور التي تشوب المنظومة الوطنية للصحة الحالية، لاسيما على مستوى اختلال عرض العلاجات على المستوى الترابي، ومن حيث الخدمات المقدمة والتأطير الطبي والشبه طبي.
خلال هذا الاستقبال، يوضح البلاغ، أن الملك أخذ علما بأولى خلاصات اللجنة التقنية الوزارية التي تم إحداثها لهذه الغاية.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا