أضيف في 5 أكتوبر 2018 الساعة 14:11

المديرية العامة للأمن الوطني توضح حقيقة فيديو قتل فتاة و التمثيل بالجثة، التفااااصيييل


قالت المديرية العامة للأمن للوطني إن شريط فيديو نشرته صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، حول جريمة قتل عمد مع التمثيل بجثة فتاة، مرفوقا بتعليقات وتدوينات خطيرة تزعم فيها بأن هذه الجريمة تم ارتكابها بمدينة برشيد، وأن مقترفي تلك الأفعال الإجرامية هم مهاجرون من دول إفريقيا جنوب الصحراء، يوثق لجريمة وقعت بدولة البرازيل.

المديرية العامة، في بلاغ لها،  اليوم الجمعة، قالت إن مصالح الأمن الوطني تفاعلت بشكل جدي وسريع مع هذا الشريط، وأجرت في شأنه مجموعة من الأبحاث والتحريات التقنية التي أوضحت بأنه يوثق لجريمة وقعت خارج أرض الوطن، وتحديدا بدولة البرازيل في مستهل السنة الجارية.

ونفت المديرية العامة للأمن الوطني، بشكل قاطع، ارتكاب أية جريمة وفق الأسلوب الإجرامي الذي يظهر في الشريط المنشور، مشددة على أن مصالحها المختصة حريصة على التفاعل والتصدي لكل المنشورات التي تمس بالشعور بالأمن لدى المواطنين. كما أنها ستواصل مجهوداتها الرامية إلى الوقاية من الجريمة ومكافحتها على النحو الذي يضمن أمن المواطنين وسلامة ممتلكاتهم.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا