أضيف في 19 يوليوز 2018 الساعة 17:47

أكادير : الوكيل العام يستقبل ضحايا مافيا العقار بتزنيت وكلميم ... المزيد


علمت أصوات نيوز من مصادر عليمة أن الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بأكادير،قد إستقبل قبل يومين ، مجموعة مما أطلق عليهم إعلاميا ” ضحايا مافيا العقار بجهة سوس وكلميم .

وأضافت مصادرنا ، ان الوكيل العام “عبد الكريم الشافعي” قد تعهد من خلال حديثه إلى الضحايا ، بحل هذا الملف وإحالة جميع الشكايات التي توصل بها والتي سيتوصل بها على جهة محايدة قصد التحقيق فيها وإنصاف الجهة المتضررة .

و في معرضه حديثه مع الضحايا الذين استقبلهم بمحكمة الاستىناف ، أشار الوكيل العام، أن على اطلاع بجميع ما كتب حول الملف اعلاميا .

من جهة أخرى ، فقد عمل الوكيل العام على احالة شكاية ورثة المرحوم “احمد الوزاني” زوج « إبا إجُو » على وكيل الملك بابتدائية تزنيت قصد فتح تحقيق معمق فيها من جديد ، وهي الشكاية التي يتهم فيها أحد الاشخاص المشتكى بهم بالترامي على مسكن « إبا إجُو » وطردها بالقوة باستعمال أشخاص أخرين .

كما تتهم الشكاية التي تقدمت بها العجوز ” ابا ايجو” تتهم المشتكى به بإستعماله لعقد بيع مزور مؤرخ سنة 1999 من بائع وهمي وبأختام مشكوك في مصدرها.

و يتابع المعني بالامر بالفصول 341، و342، و351، و354 من القانون الجنائي بعدما نُسبتْ اليه أفعال التزوير في محرر رسمي، والتزييف والتزوير في الطوابع الوطنية والتوصل بغير حق بها واستعمالها واستخدامها ، و سبق للخبرات الخطية المُنجزة من طرف معهد علوم الأدلة الجنائية التابع للدرك الملكي بالرباط، أن كشفت أنَّ المشتكى به استولى على أراضي الغير عن طريق تزوير توقيعات وتزييف أختام.

وفي نفس السياق علمت الجريدة أن العجوز « إبا إجُو » تستعد من جديد للدخول في اعتصام مفتوح أمام محكمة تيزنيت بعد أن ضاق بها الحال بعد وفاة زوجها ، و تأزمت وضعيتها أكثر من ذي قبل حيث أصبحت متشردة بأزقة الأخصاص وبويزكارن .

يذكر أن الوكيل العام الجديد ، كان قد وعد من خلال كلمة له على هامش حفل تنصيبه ، أواخر شهر ماي الماضي ،بالسرعة والحزم في تطبيق القانون في حق المترامين على عقارات الغير ،وأضاف في كلمته أن التحقيق العقاري سيكون من بين أولويات برنامجه العملي، لأن” بعض الأشخاص أصبحوا يلجؤون للتزوير من أجل لاستلاء على عقار الغير مغاربة وأجانب ما يتسبب في ضياع الحقوق والثقة في النظام العقار ببلادنا”







شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا