أضيف في 4 ماي 2018 الساعة 21:07

وزير خارجية رومانيا: نحن ضد أي تدخل من قبل دول أو تنظيمات، من شأنه أن يضر باستقرار المغرب..


أكد وزير الشؤون الخارجية الروماني تيودور ميليسكانو، اليوم الجمعة بالرباط، في رد فعل حول قرار المملكة قطع علاقاتها الديبلوماسية مع إيران، أن رومانيا تقف ضد أي تدخل من شأنه أن يضر باستقرار المغرب.

وقال السيد ميليسكانو في لقاء صحفي أعقب مباحثاته مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة، “نحن ضد أي تدخل من قبل دول أو تنظيمات، أو فصائل سياسية أو غيرها، من شأنه أن يمس أو يضر باستقرار المغرب”.

وأبرز رئيس الديبلوماسية الرومانية، في تعليقه حول قرار المغرب قطع علاقاته الديبلوماسية مع طهران بسبب الدعم العسكري لحليفها حزب الله للبوليساريو، أن استقرار المغرب أمر مهم في ما يخص أمن المنطقة والعالم.
وأشار السيد ميليسكانو الذي يجري زيارة عمل للمغرب على رأس وفد مهم، إلى أنه بإمكان الرباط الاعتماد على دعم بوخاريست على المستوى الثنائي، وكذا داخل الهيئات الدولية تورد و.م.ع.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا