أضيف في 8 يوليوز 2017 الساعة 10:42

في حوار حصري مع أصوات نيوز .. المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بوجدة يكشف خبايا المستشفى الجهوي الفرابي ...


بعد التوصل بجملة من الشكاوى من طرف المواطنين، أجرت جريدة **أصوات نيوز** مقابلة صحفية مع المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بوجدة الدكتور محمد الشريف .
[color=#0000ff]--- نبذة عن مسار المسؤول الأول عن قطاع الصحة بوجدة:[/color]

الدكتور محمد الشريف من مواليد سنة 1965، حاصل على شهادة الدكتورة بجامعة محمد الخامس بالرباط سنة 1992، اشتغل بإقليم فكيك خلال الفترة الممتدة ما بين سنة 1993 و 2013 ،ثم التحق بعد ذلك للعمل بوجدة ليشغل منذ ذلك الحين منصب مندوب وزارة الصحة على رأس عمالة وجدة أنجاد ومدير بالنيابة لمستشفى الفارابي.

[color=#0000ff]وهذا هو النص الكامل للحوار :[/color]

[color=#990000]س: يشتكي المواطنين قلة الأطر الطبية.. فهل فعلا يوجد نقص ؟[/color]

ج: فعلا يوجد نقص في بعض الإختصاصات كطب القلب، والجراحة العامة وأمراض الجلد.. ويظهر ذلك جليا في تأخر مواعيد الفحص بالنسبة لهذه التخصصات، لكن المندوبية تعمل جاهدة من أجل سد هذا الخصاص ، بالاستعانة بالمستشفى الجامعي..

[color=#990000]س:هناك شكاوى و استياء المرضى حول طريقة تعامل الأطباء ، ويقول عدد منهم أن أغلب الأطباء يتعاملون بأسلوب يختلف تماما عما هو في عياداتهم الخاصة فما قولكم في ذلك؟[/color]

ج: نقول هنا الرأي الرسمي للمندوبية، مسائل كهذه نحن لا نسمح بها، فإذا كان أي مواطن يشتكي من سوء تعامل أطباء أو ممرضين أو أي عامل في المجال الصحي بالإقليم فنحن رهن إشارته، وعلى استعداد أن نستمع له وإن كان على صواب سنرجع له حقه.

[color=#990000]س:هل هناك دعم أو ميزانية مخصصة من قبل وزارة الصحة لتغطية احتياجاتكم من الأدوية وبعض مستلزمات العناية الصحية من أجل خدمة المريض؟[/color]

ج: طبعا كجميع مندوبيات المملكة تحظى مندوبية عمالة وجدة أنجاد بميزانية دعم من طرف الوزارة لكنها غالبا ما تكون غير كافية، نظرا لتزايد الطلب في القطاع الصحي وكذا الضغط التي تشهده المؤسسات الصحية بالمدينة، إذ أنها لا تستقبل مرضى المدينة فقط، بل يتوافد عليها المرضى من مختلف أنحاء الجهة.

[color=#990000]س: يشتكي المواطنين أيضا غياب التجهيزات داخل المستشفى كالكراسي مثلا، للاستعانة بها من أجل نقل المرضى.. فما قولكم ؟[/color]

ج: بحكم تواجدي المستمر بالمستشفى وبعض المراكز الصحية في إطار الجولات التي أقوم بها فإن الكراسي موجودة، لكن هناك غياب التجهيزات الطبية الأخرى والتي تهم بعض المرافق الحيوية،كالمركب الجراحي والإنعاش والمختبر ومصلحة الطب الإشعاعي، إذ أن مستشفى الفارابي كان في ما مضى يشتغل كمستشفى جهوي وجامعي في آن واحد، مما أدى إلى استنزاف هذه الأجهزة، لكن الوزارة لديها مشروع التجهيز لمستشفى الفارابي، عما قريب سيكون هناك تجديد للتجهيزات بهذا المرفق.

[color=#990000]س:هناك مشكل يطرح نفسه بقوة، مشكل النظافة و انتشار بعض الحيوانات في صالات المرضى كالقطط مثلا.. فما قولكم؟[/color]

ج: فعلا نعاني من انتشار القطط بما أن المستشفى مفتوح على محيطه الخارجي، لكننا نقوم بمحاربة هذه الآفة وبشكل يومي ومشكلة انتشار القطط لا تقتصر على مستشفى الفارابي فقط بل هي مشكله محيطه أيضا.. ويجب على المكتب البلدي للصحة أن يساعدنا ويتدخل في حل هذه المسألة، أما بالنسبة للنظافة فنحن نقوم بمجهودات مع الشركة المكلفة بالنظافة في المستشفى، لكن مستشفى الفارابي يعتبر معلمة يتوافد عليها الزوار بشكل مستمر، لن نقول أنهم السبب لكنه يعتبر من بين العوامل التي قد تجعل المواطنين أحيانا يزورون المستشفى فيجدونه دون تطلعاتهم، لكننا نعدهم بأننا سنضاعف الجهود من أجل إيجاد حلول ناجعة لهذه المشكلة.

[color=#990000]س: بالنسبة للتخصصات هل هي متوفرة بالكامل؟[/color]

ج:هناك نقص في بعض التخصصات، لكننا نعمل مع الوزارة الوصية على سد هذا الخصاص.. فمستشفى الفارابي كما ذكرنا لا يسدي الخدمات لساكنة وجدة فقط بل إنه يسدي الخدمات للجهة ككل، وفي بعض الأحيان نستقبل مرضى من خارج الجهة، لذلك يجب أن تكون عناية خاصة للموارد البشرية
بهذا المستشفى، ليقوم بدوره كاملا ويساعد المستشفى الجامعي أيضا ليقوم بدوره ويقوم بالمهمة التي أنشئ من أجلها.

[color=#990000]س: ازدادت مؤخرا وتيرة شكوى المواطنين من تأخر المواعيد الطبية والتي قد تمتد إلى سنة كاملة.. فما قولكم؟[/color]

ج: بعض الاختصاصات تكون مواعيدها طويلة لكنها ليست مواعيد الفحص بل هي مواعيد الاستشفاء، وذلك نظرا لقلة الكوادر في هذه التخصصات كأن نجد مثلا طبيب قلب واحد وطبيبة جلد واحدة.. فيكون عليه طلبا كبيرا لكننا نجد أن ما يقوم به هو عمل معقول نظرا لكونه طبيب وحيد في الاختصاص
.
[color=#990000]س: ما هو دور كلية الطب الحديثة وما هي انعكاساتها على الخدمات الصحية؟[/color]

ج: كلية الطب لها انعكاسات على صعيد الجهة والإقليم فنحن نستفيد من خبرة الأساتذة الموجودين في الكلية، إضافة إلى الدور الذي يقوم به المتدربين في العناية والتكفل بالمريض.

[color=#990000]س:هل هناك مخطط جديد من طرف وزارة الصحة من أجل تحسين الخدمات الصحية والنهوض بها لترقى لمستوى تطلعات المواطنين؟[/color]

ج: نحن نفكر في اتفاقية شراكة بين المديرية الجهوية وكلية الطب ومديرية المستشفى الجامعي والمندوبية، لكي نضع رهن إشارة المواطنين جميع الإمكانيات المتاحة في القطاع الصحي، وكذا تظافر جهود الفاعلين في هذا القطاع من أجل خدمة أحسن للمريض في الجهة وفي إقليم وجدة على وجه الخصوص.
وكبشرى لساكنة وجدة هناك مشروع كبير لإعادة تجهيز المستشفى الفارابي، سنبدأ بتلقي التجهيزات الجديدة من طرف الوزارة في أواخر السنة.


[color=#cc0000]أصوات نيوز//وجدة[/color]

[color=#0033ff] حوار : ذ/ فدوى زياني[/color]




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا