أضيف في 1 نونبر 2019 الساعة 12:28

أبرز عناوين الصحف اليومية الصادرة اليوم الجمعة01 نونبر 2019


أصوات نيوز / و.م.ع

* أخبار اليوم :

• اعتبر وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، عبد القادر اعمارة، خلال افتتاحه أشغال النسخة الأولى من اليوم المغربي للوجيستيك الذي نظمته الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية تحت شعار “المغرب على مسار النجاعة اللوجيستيكية”، أنه “رغم الجهود المبذولة من أجل تأهيل الفاعلين اللوجيستيكيين، فإن القطاع ما يزال يعاني من ضعف اللجوء إلى استخدام اللوجيستيك الحديثة والمندمجة والمهنية التي يقدمها الوسطاء المتخصصون، مقابل هيمنة اللوجيستيك التقليدية بوسائلها المحدودة وغير الملائمة”. وأضاف أن المقاولات العاملة في القطاع مدعوة إلى التوجه أكثر نحو الابتكار في هذا المجال، من أجل الانتقال إلى الرقمنة والنهوض بالمقاولات الناشئة في القطاعات ذات الصلة باللوجيستيك.

• أطلقت شركة “رايان إير” الإيرلندية للطيران منخفض التكلفة رسميا، خطا جويا جديدا يربط بين لندن – ستانستد ومطار الصويرة موكادور الدولي. وبهذه المناسبة، استقبلت الطائرة التابعة للشركة المذكورة وعلى متنها 166 راكبا، بالترحيب التقليدي من خلال رشها بخراطيم المياه لدى وصولها إلى مدرج مطار الصويرة – موكادور الدولي. وسيربط هذا الخط الجوي بين لندن – ستانستد ومطار الصويرة موكادور الدولي بواقع رحلتين مباشرتين، يومي الثلاثاء والسبت من كل أسبوع.

* المساء :

• أكد وزير الصناعة و التجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي ، مولاي حفيظ العلمي، أن معدل الاندماج المحلي لقطاع صناعة الطائرات في المغرب تجاوز الهدف الأولي المحدد في 2020 (بنسبة 32 في المئة ) ليصل حاليا إلى أكثر من 38 في المئة. و قال العلمي بمناسبة انعقاد الدورة الخامسة لمنتديات مجال الفضاء في الدار البيضاء “لقد حددنا في مخطط التسريع الصناعي معدل اندماج بنسبة 32 في المئة لطائرة بأكملها بحلول عام 2020، واليوم ، تجاوز القطاع 38 في المئة ، مما سيتيح لنا تغيير هذا الرقم وتحديد هدف جديد بنسبة 42 في المئة بحلول عام 2020″ . واعتبر أن الزخم الاستثماري المتواصل وقاعدة الإنتاج التي تتوسع من سنة إلى أخرى تجعل هذا القطاع رأس حربة للصناعة المغربية ” ، مستطردا بالقول ” نحن محظوظون في هذا القطاع لأن لدينا أكبر شركات تصنيع الطائرات، كإيرباص وبوينغ، وننتظر إطلاق المنظومة الصناعية قريبا مع مجموعة بومباردييه”.

• الصيادلة يبحثون عن رقمنة الوصفات الطبية. بعد مشكل الوصفات الطبية غير المؤمنة، يبحث الصيادلة عن حل مشكل آخر يعيق عملهم، ويتمثل في مشكل الوصفات الطبية غير المقروءة، حيث يعاني الصيادلة لمعرفة الأدوية التي يخطها الأطباء في وصفات المرضى، وهو ما قد يؤثر على صرف الدواء المناسب. ولتفادي أي مشكل من هذا القبيل مستقبلا، قرر الصيادلة البحث عن توحید الوصفات الطبية بجعلها رقمية. وفي هذا السياق، عقدت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب بمعية رئيس الهيئة الوطنية للصيادلة، حمزة اكديرة، لقاء مع رئيس الهيئة الوطنية للأطباء، لدارسة خطة عمل مشتركة لتنزيل مجموعة من الإصلاحات، وفي مقدمتها رقمنة الوصفات الطبية .

* الأحداث المغربية :

• تشرع، يومه الجمعة، شركة (ألزا)، رسميا، في تدبير خدمات النقل الحضري بالدار البيضاء. وقد جرى صباح أمس الخميس توقيع العقد بين كل من “ألبرتو بيريز”، الرئيس المدير العام للشركة الإسبانية للنقل، ورئيسة مؤسسة التعاون بين الجماعات البيضاء، ومدير شركة التنمية المحلية “الدار البيضاء للنقل”. مدة العقد تتواصل لعشر سنوات قابل للتجديد لخمس سنوات، وتبلغ الكلفة الإجمالية للعقد 200 مليار سنتيم، موزعة على كامل مدة العقد. وسيتم تزويد المدينة خلال الثلاثة أشهر القادمة، بحوالي 400 حافلة ستأتي من دول أوروبية، من أجل تدبير المرحلة الانتقالية، في غضون شهر يناير المقبل على أن يتم تزويد المدينة بـ 700 حافلة في غضون 2021.

• شددت المندوبية السامية للتخطيط على أن الاقتصاد الوطني مدعو إلى إحداث المزيد من التحولات البنيوية لامتصاص الأعداد المتزايدة لطالبي العمل من الساكنة النشيطة. وأشارت المندوبية، في تقريرها الوطني حول السكان والتنمية بالمغرب، إلى أن 400 ألف فرد نشيط ينضافون سنويا إلى الساكنة النشيطة والحال أن 47 في المئة منهم فقط يلجون سوق الشغل. واعتبرت المندوبية أن قلة نشاط الشباب والبطالة، يشكلان مصدر قلق وانشغالا بارزا لأنهما، وفق نظرها، يهددان التماسك والاستقرار الاجتماعيين. وجددت المندوبية التنبيه إلى أن عدم استغلال الفرص والإمكانيات، التي يتيحها الانتقال الديمغرافي، تعكسه وتجسده بطالة الشباب، وخاصة بطالة حاملي الشهادات العليا، التي تصل نسبة البطالة فيهم إلى 18 في المئة. واقترحت، بغاية الاستفادة الفضلى للفرص، التى يتيحها الانتقال الديمغرافي لأجل تحقيق التنمية، بذل مجهودات من خلال تنويع النسيج الإنتاجي بناء على إيلاء الأهمية للامتيازات المقارنة في ظل بروز تخصصات مهنية جديدة (التحويل المجالي).

*الحركة:

•أكد الفريق الحركي بمجلس النواب، أن بناء إقتصاد تنافسي قوي يستدعي إحداث برامج جديدة من الإستثمار المنتج لخلق مزيد من فرص الشغل.
ودعت غيثة الحاتمي ( عضو الفريق الحركي بمجلس النواب) في تدخل باسم الفريق في لجنة المالية والتنمية الاقتصادية خلال المناقشة العامة لمشروع قانون مالية 2020، إلى إبداع حلول جماعية من شأنها النهوض بالجانبين الإقتصادي والإجتماعي، قائلة:” نريد جيلا جديدا من المشاريع والإنجازات، وفق حكامة جيدة بنفس وطني صادق تجعل المواطنين في صلب اهتمامات السياسة العامة”، مضيفة”صحيح أن المشروع يأتي في سياقات خاصة وطنيا ودوليا، ورغم تأثيرها المباشر أو غير المباشر على الإقتصاد الوطني، الذي اثبت مناعته من الهزات وحافظ على استقلاليته، بفعل الإصلاحات التي باشرتها بلادنا، إلا أن واقع الحال لا يعكس التقدم المحرز على مستوى المشاريع الكبرى”، مسجلة أن هناك إشكالية منهجية أو حكماتية تكمن وراء هذا التناقض الصارخ، مشيرةإلى أن هناك مسارات مهمة اهتدى إليها المغرب تشكل عماد النموذج التنموي المتجدد والفريق الحركي تواق أن يكون التعليم المدخل الرئيسي لكل الإصلاحات، لكن بركائز قوامها، التوحيد والإنصاف والجودة، والإهتمام بصحة المغاربة وإيجاد فرص الشغل من خلال إنجاز الأوراش الكبرى وتنزيل الإستثمارات القطاعية عبر تفعيل الإجراءات المتعلقة بتحسين مناخ الأعمال ودعم المقاولات والقطع مع كل ما يخل بمبدأ الإنصاف والعدالة على مختلف المستويات وفي كل القطاعات، طالبت بانخراط القطاع البنكي والقطاع الخاص في جهود التنمية .

* العلم :

• أجرى وفد برلماني مغربي ببوغوتا مباحثات مع رئيس برلمان الأنديز، فيكتور رولاندو سوسا وانامبال، تمحورت حول سبل تعزيز علاقات الشراكة والتعاون بين البرلمان المغربي وبرلمان الأنديز. وخلال هذه المباحثات، أبرز أمين مجلس المستشارين وممثله الدائم لدى البرلمان الأنديزي، أحمد الخريف، عزم البرلمان المغربي لتعزيز التعاون مع هذه الهيئة التشريعية ودعم المشاريع التي أطلقتها، لا سيما في مجالات الحكامة المحلية ومشاريع الاندماج والتكامل الإقليمي. وأبرز أن المملكة راكمت تجربة رائدة في العديد من المجالات خصوصا الجهوية الموسعة وتدبير القضايا المرتبطة بالهجرة وكل المبادرات التضامنية في إطار التعاون جنوب جنوب، داعيا إلى تبادل التجارب بهذا الخصوص بين البرلمانين المغربي والأنديزي.

• تعقد العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان مؤتمرها الوطني الثامن، أيام 1و2و3 نونبر2019 بالمجمع الدولي مولاي رشيد للشباب والطفولة بمدينة بوزنيقة تحت شعار “حماية المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان دعامة للحقوق والحريات”. وسيشارك في هذا الحدث التنظيمي البارز 350 مؤتمرة ومؤتمر، يمثلون جميع فروع العصبة بمختلف جهات المملكة، واعضاء اللجنة التحضيرية الوطنية المنتخبين في آخر دورة للمجلس الوطني. وستنطلق أشغال المؤتمر بعقد جلسة افتتاحية تعقبها مباشرة ندوة علمية حول “الحماية القانونية والقضائية للحقوق والحريات”.

بيان اليوم:

• أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، أن نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بهيئة التدريس العاملة بمؤسسات التربية والتعليم العمومي أسفرت عن استفادة ما مجموعه 36.691 أستاذة وأستاذا من هذه الحركة برسم الموسم الدراسي 2021-2020، مقابل 27913 برسم الموسم الدراسي 2020-2019، بزيادة تناهز 8778 مستفيدة ومستفيدا. وأوضحت الوزارة في بلاغ، أن عدد المستفيدين يتوزع، حسب الأسلاك التعليمية، على 22.810 مستفيدة ومستفيدا بالنسبة للتعليم الابتدائي، مقابل 15625 السنة الماضية، و8004 مستفيدة ومستفيدا بالتعليم الثانوي الإعدادي، مقابل 6793 السنة الماضية، و5877 مستفيدة ومستفيدا بالنسبة للتعليم الثانوي التأهيلي، مقابل 5495 السنة الماضية. وأشارت الوزارة، حسب المصدر ذاته، إلى أنها ستفتح باب الطعون لمدة سبعة أيام بداية من تاريخ صدور هذه النتائج، داعية “كل من يهمه الأمر تقديم طلبه في الموضوع عبر السلم الإداري إلى الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، قبل 08 نونبر 2019.

• قالت المديرة العامة للنقل والتنقل لدى المفوضية الأوروبية، إليزابيث فيرنر، إن المغرب يعتبر شريكا أساسيا في التعاون الأورو-متوسطي في مجال النقل. وأوضحت فيرنر، خلال افتتاح مؤتمر اللجنة الدولية للفحص التقني للمركبات – المجموعة الاستشارية الإقليمية لافريقيا، المنظم تحت شعار “الفحص التقني للمركبات في إفريقيا ..الفرص والتحديات”، إن المغرب “ملتزم بشكل كبير بالتنقل المستدام، والاتحاد الأوروبي يشيد بريادة المملكة لكونها تتوفر على مدونة جديدة للسير، ولاستثماراتها الهامة في البنيات التحتية الطرقية التي من شأنها تحسين السلامة الطرقية”. وأكدت أن الاتحاد الأوروبي يشيد أيضا بمشاركة المغرب في التعاون الأورو-متوسطي في مجال النقل، مما مكن من إنجاز مشاريع ملموسة وطموحات إقليمية مشتركة فيما يتعلق بتنسيق معايير النقل وإحداث شبكة نقل إقليمية متكاملة في المستقبل، مذكرة بأن المملكة كانت أول بلد متوسطي يوقع على اتفاقية جوية مع الاتحاد الأوروبي في سنة 2006.

* الاتحاد الاشتراكي:

• أصبح الطلب على المكملات الغذائية باختلاف أنواعها مرتفعا، إذ يتم وصفها من طرف بعض الأطباء لتصحيح معدلات فيتامينات معينة، نسبها ضعيفة في الجسم، أو للتخفيف من حدة التوتر والضغط بتوظيف أخرى، علما بأن العديد من المواطنين يقبلون على اقتنائها من بعض الصيدليات أو المحلات شبه الصيدلانية، أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والشبكة العنكبوتية وغيرها، بكيفية تلقائية رغبة منهم في الحصول على جسم بمقومات خاصة اعتمادا على البروتينات، أو للاستفادة من تعدد الفيتامينات والمعادن التي تشير البيانات الخاصة بهذه “الأدوية” إلى توفرها فيها، بالرغم من التبعات التي قد يكونون عرضة لها. مكملات، بعضها يدخل في صنف الأدوية لاحتوائها على نسب معينة من الفيتامينات وغيرها وفقا للمعايير المنصوص عليها، وبالتالي فهو يعبر نفس المسلك الذي تقطعه باقي الأدوية، والبعض الآخر هو خارج رادار مراقبة المصالح المختصة بوزارة الصحة، لأنها تتضمن تلك المواد بنسب أقل، مما يسمح بتداولها بكل حرية، وفقا لمصادر صيدلانية، بغض النظر عن نجاعتها ومأمونيتها الأمر الذي يطرح أكثر من علامة استفهام؟.

• سلطت دراسة حول الأشكال الجديدة للاحتجاج بالمغرب، الضوء على حركة المقاطعة لبعض المنتجات الاستهلاكية التي شهدتها سنة 2018 من خلال تعبئة كبيرة عبر شبكات التواصل الاجتماعي بدون ناطق رسمي في الفضاء العمومي، حيث أوصى المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بهذا الخصوص، بتعزيز حماية المستهلك وتمكينه من سبل التظلم عبر تفعيل المجلس الاستشاري الأعلى للاستهلاك المنصوص عليه في القانون رقم 31.08، باعتباره مؤسسة مستقلة تناط بها على الخصوص مهمة اقتراح وإبداء الرأي حول التدابير المتعلقة بالنهوض بثقافة الاستهلاك والرفع من مستوى حماية المستهلك. وتضمنت الدراسة، التي جرى تقديم نتائجها عددا من التوصيات أبرزها: تفعيل الصندوق الوطني لحماية المستهلك، وتبسيط المساطر المتعلقة بتحويل صفة المنفعة العامة للجمعيات العاملة في مجال حماية المستهلك، وذلك لتسريع وتيرة تحتلها في إطار جامعة وطنية لحماية المستهلك، وتبسيط شروط الحصول على الإذن الخاص بالتقاضي، وإشراك جمعيات حماية المستهلك في الوساطة بين المستهلك ومقدمي الخدمات أو السلع.

* لوبينيون:

• الدار البيضاء: عقوبات تنتظر سائقي سيارات الأجرة. شرعت سلطات الدار البيضاء في حملة ضد سيارات الأجرة الصغيرة لتنفيذ قرار سابق يروم تنظيم هذا القطاع وعلاقته بالمواطنين. وهكذا، ستبدأ السلطات في مراقبة سيارات الأجرة من خلال إحداث نقط مراقبة على الطرقات بالعديد من الشوارع لتفعيل هذا القرار، لاسيما في ما يتعلق بعدم وجود العدادات في بعض سيارات الأجرة. ومن بين العقوبات المتوقعة سحب رخصة قيادة سيارة الأجرة، التي ترفض نقل الزبناء إلى وجهتهم لمدة شهر، وستتضاعف العقوبة في حالة العود في أقل من سنة.

• فاجأ المخاض سيدة حامل كانت على متن رحلة تابعة للخطوط الملكية المغربية، حيث وضعت مولودتها بعد ساعة من إقلاع الطائرة التي كانت تؤمن رحلة من مدينة الدار البيضاء إلى نيويورك. وأوضحت شركة الخطوط الملكية المغربية، في بلاغ لها، أن السيدة شعرت بآلام المخاض بعد دقائق قليلة من إقلاع الطائرة في الساعة الرابعة والربع مساء الأربعاء بالتوقيت المغربي، مشيرة إلى أن رئيسة المقصورة أشرفت على عملية الولادة على الساعة الخامسة و20 دقيقة بمساعدة باقي الطاقم. وأضاف البلاغ ذاته أن قائد الطائرة اضطر إلى العودة إلى مطار محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء بشكل مستعجل حيث استقبلت خدمات الطوارئ بالمطار المولودة وأمها في حالة صحية جيدة، وتم تقديم المساعدة الطبية الضرورية لهما.

* ليبيراسيون :

• أشاد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، بدور اللجنتين الجهويتين للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بالعيون والداخلة، وبتفاعل المغرب مع آليات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة. ونوه مجلس الأمن، في قراره رقم 2494، الذي مدد مهمة بعثة المينورسو إلى غاية 31 أكتوبر 2020، “بالتدابير والمبادرات التي اتخذها المغرب، وبالدور الذي تضطلع به لجنتا المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالعيون والداخلة، وكذا بتفاعل المغرب مع آليات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة”.

• عرفت الحركة الجوية بمطار الحسن الأول بالعيون، خلال التسعة أشهر الاولى من السنة الجارية، ارتفاعا بنسبة 12.37 في المئة. وحسب معطيات للمكتب الوطني للمطارات، فقد بلغ حجم الحركة الجوية بمطار الحسن الأول بالعيون خلال هذه الفترة، 187 ألفا و277 مسافرا، مقابل 166 ألفا و661 مسافرا خلال نفس الفترة من سنة 2018. وأضاف المصدر أن مطار الحسن الأول بالعيون، سجل نسبة 0.99 في المئة من إجمالي المسافرين في مطارات المملكة التي بلغت مليونين و176 ألفا و285 خلال الفترة المذكورة مقابل مليون و993 ألفا و965 مسافرا خلال الفترة ذاتها من سنة 2018، وبذلك يحتل المرتبة العاشرة على الصعيد الوطني خلال شهر يوليوز من السنة الجارية.

* رسالة الأمة :

• أكد مصطفى فارس، الرئيس الاول لمحكمة النقض، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، أن المغرب استطاع في السنوات الأخيرة بفضل الأوراش الإصلاحية الهيكلية التي باشرها، أن يطور بنيته القانونية والاقتصادية وآلياته الإدارية واللوجستية لتكون ملائمة لالتزاماته الدولية وتجعل منه فضاء آمنا ونموذجا متميزا بالمنطقة الأورومتوسطية. وأوضح فارس، في كلمة افتتاحية للقاء المغربي الإيطالي الثالث للقانون المقارن حول موضوع “تأثير القانون الموحد على التشريع والإجتهاد القضائي في المنطقة الأورو متوسطية”، أن السلطة القضائية وبفضل الدينامية التي عرفتها بعد التعديلات الدستورية والتنظيمية أضحت ضمانة هامة للحقوق والحريات ورافعة أساسية للتنمية والاستثمار وفقا للمعايير الدولية. وأضاف في كلمة تليت نيابة عنه، أن هذا اللقاء سيتيح مناقشة عدد من المواضيع الكبرى المشتركة المرتبطة بالاستثمار وبحقوق الإنسان وبمستقبل التغييرات الحالية في النظم القانونية بالفضاء المتوسطي، ومحاور فكرية تأصيلية ذات أبعاد قانونية وقضائية عملية وآنية تطرح العديد من الأسئلة وتطالب بالكثير من الدقة والحكمة في التعامل معها خاصة مع إكراهات العولمة والأزمة الاقتصادية العالمية والتطورات المتسارعة لوسائل التواصل والحركية المتزايدة لمواطني حوض المتوسط والمهاجرين عبره وإليه.

• علمت “رسالة الأمة” من مصادر من داخل لجنة الإعلام والتواصل بتنسيقية الأساتذة المتعاقدين، أن هذه الأخيرة عقدت اجتماعا ترتيبيا مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، أمس الخميس، لمناقشة الملف في شموليته، والخروج بخلاصات واضحة ومتفق عليها، قبل مباشرة الحوار، الذي دعت إليه الوزارة الوصية، يومه الجمعة بالرباط . وحسب المصادر ذاتها، فإن الوزير أشار في تصريحات صحفية إلى أن الوزارة تتجه إلى تقنين وتجويد التوظيف الجهوي، عبر إيجاد سند قانوني له، وهذا لا يتناسب ومطالب التنسيقية التي خاضت من أجله مجموعة من الاحتجاجات وما تزال تناضل بشأنه إلى حدود اليوم. وهددت التنسيقية ذاتها، في بلاغ لها، بالعودة إلى الاحتجاج في حال تهرب الوزارة من أرضية الإدماج في” أسلاك الوظيفة العمومية”، مبرزة في تعليقها على الدعوة التي تلقتها للحوار، أن أرضية الحوار ستكون مبنية على خلاصات جلسة 13 أبريل و10 ماي 2019، المتمثلة في مناقشة الملف المطلبي في شموليته وعدم وضع سقف معين للحوار.

* لوماتان :

• مدد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، بأغلبية ساحقة، مهمة بعثة (المينورسو) لسنة واحدة، مكرسا، مرة أخرى، أولوية مبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب كحل للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية. وجاء في نص قرار مجلس الأمن رقم 2494 الذي تقدمت به الولايات المتحدة، أن المجلس “قرر تمديد مهمة المينورسو إلى غاية 31 أكتوبر 2020”. وكرست الهيئة التنفيذية للأمم المتحدة، مرة أخرى، أولوية مبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب في 11 أبريل 2007، منوهة بالجهود “الجدية وذات المصداقية” التي يبذلها المغرب والتي تجسدها مبادرة الحكم الذاتي.

• تقوم إيفانكا ترامب، ابنة ومستشارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بزيارة للمغرب مطلع شهر نونبر. وذكرت وسائل إعلام أمريكية ،نقلا عن البيت الابيض، أن هذه الزيارة ستركز بشكل خاص على التعريف ب “مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة”، التي ترعاها إيفانكا ترامب. وقالت إيفانكا ترامب، في تصريح لوكالة أسوشيتد بريس، “إن المملكة المغربية حليف قي م للولايات المتحدة حقق الكثير من التقدم، تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس، في مجال تعزيز المساواة بين الجنسين”.

* ليكونوميست :

• سيكون وزير الاقتصاد والمالية، محمد بنشعبون مطالبا بابتكار حلول لإقناع الفاعلين الاقتصاديين خلال الاجتماع المرتقب الاثنين 4 نونبر مع الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والذي يأتي بطلب من أعضاء الحكومة ويرتقب أن يحضره وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت. ومن المرتقب أن يشمل جدول أعمال هذا الاجتماع، بشكل أساسي، قانون المالية لسنة 2020، إضافة إلى قضية المالية المحلية. في هذا الصدد، اعتبر يوسف موحي، رئيس فرع مراكش -آسفي للاتحاد العام لمقاولات المغرب، أن مشروع قانون المالية تقني محض، مسجلا غياب أي إرادة سياسية لدعم خلق المقاولات وبالتالي التشغيل.

• تنزيل قانون الولوج إلى المعلومات لن يتم بشكل تام قبل مارس 2020. ويثير هذا القانون مطالب مشروعة في عالم الأعمال، حيث يشكو مهنيو القانون من صعوبة الوصول إلى معطيات قانونية هامة، لاسيما الاجتهادات القضائية، فيما يسجل آخرون تأخرا في توفير ترجمة بعض المعلومات. ويأتي هذا النقاش في سياق انضمام المغرب إلى المنظمة الإفريقية لتنسيق قانون الأعمال.

* البيان :

• قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، إن القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بإصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي سيساهم في النهوض بالمدرسة المغربية واستدامة إصلاح المنظومة. وأوضح، خلال ترؤسه لقاء تواصليا بالحسيمة، أن هذا القانون الإطار سيفسح المجال لبناء حقيقي للمدرسة المغربية والاستجابة لانتظارات المواطنين وكسب رهانات قطاع التربية والتكوين. وأضاف أن القانون الإطار يسعى إلى تحقيق عدد من الأهداف من بينها محاربة الهدر والانقطاع المدرسيين وتشجيع تمدرس الفتاة القروية وإعادة إدماج المتعلمين المنقطعين عن الدراسة وإعدادهم للاندماج المهني.

• أجرى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، مباحثات مع عمدة مدينة باريس، آن هيدالغو، تمحورت حول ملف التعاون وتبادل التجارب، خاصة في إطار السياسات الاجتماعية لفائدة فئة الشباب والنساء والطبقات الفقيرة والمتوسطة في مجالات السكن والإدماج الاجتماعي وغيرها من التحديات التي تواجهها الحواضر الكبرى. وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن الجانبين استعرضا آفاق نقل مجموعة من التجارب الناجحة في مجال التكوين ودعم القدرات وتيسير الاندماج الاجتماعي، لاسيما لفائدة الأطفال والنساء وللباحثين عن العمل.

* أوجوردوي لو ماروك :

• قال عبد الرحيم الحافظي، المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب،إنه تم إعطاء انطلاقة أشغال إعداد عقد برنامج جديد بين المكتب والدولة، وأن المفاوضات مع الأطراف المعنية بلغت مراحل متقدمة، مشيرا إلى أنه من شأن هذا البرنامج أن يمكن من إعادة النظر في تموقع المكتب ونموذجه الاقتصادي. وأوضح، في حوار مع الجريدة، أنه في انتظار الانتهاء من هذا العقد، انخرط المكتب في سلسلة مفاوضات مع شركاء انتاج القطاع الخاص للكهرباء من أجل مراجعة عقود شراء الطاقة، وذلك بهدف تعبئة موارد جديدة للتمويل.

• آجال الأداء المصرح بها من طرف المؤسسات والمقاولات العمومية أصبحت متاحة من الآن فصاعدا على الموقع الالكتروني لمرصد آجال الأداء، حيت تم أمس الخميس نشر أولى الأرقام بهذا الخصوص. وستقوم مديرية المنشآت العامة والخوصصة التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية بنشر متدرج لآجال الأداء المصرح بها، على أن يكون النشر بصفة شهرية ابتداء من مارس 2020. ويندرج هذا الإجراء في إطار خارطة الطريق الشاملة التي تبنتها السلطات العمومية وممثلو القطاع الخاص من أجل التحكم في آجال الأداء.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا