أضيف في 10 شتنبر 2019 الساعة 00:16

شبهة النصب و الإحتيال تلاحق مركزا لدعم حاملي المشاريع


تقدمت مجموعة مكونة من 14 شركة و تعاونية و جمعية بالعديد من مدن المملكة بشكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية يالقنيطرة، ضد مركز تفعيل المشاريع FOSODA ONG ، متهمين إياه بالنصب و الإحتيال.
الشكاية الثي تتوفر جريدة اصوات نيوز على نسخة منها، توضح أن المركز  “يدعي مساعدة التعاونيات والجمعيات والشركات في مشاريع خاصة وتمويلهم، وعند تقديمنا لطلب الاستفادة، كان من بين شروطهم المساهمة بمبالغ مالية”.
و أضافت ذات الشكاية أن المركز ظل يماطل حاملي المشاريع في الحصول على الدعم اللازم و الذي كان موضع شراكة موقعة بين المركز المذكور و المشتكون.
و حسب نفس المصدر فإن بعض الشركات و التعاونيات و الجمعيات قد حصلت على شيكات من المركز بهدف فسخ الشراكة المبرمة و إعادة الحصة المكتتب بها، إلا أن الشيكات المسلمة هي الاخرى تم التأشير عليها من طرف البنك بدون رصيد.
لهذا طالب المشتكون بتدخل الجهات المختصة من أجل التحقيق ورفع “الضرر والحيف الذي تعرضوا له”.





شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا