أضيف في 16 يوليوز 2019 الساعة 13:28

لجنة برلمانية توافق على فرنسة التعليم


تمت الموافقة اليوم الثلاثاء، بالإجماع على مشروع القانون الإطار رقم 51/17 المتعلق بمنظومة التربية و التكوين و البحث العلمي.
و كان الوزير السابق رشيد بلمختار قد أصدر سنة 2015 مذكرة طالب فيها مسؤولي الوزارة الجهويين، بتعميم تدريس المواد العلمية والتقنية في المرحلة الثانوية باللغة الفرنسية.
للإشارة فالدستور ينص في الفصل 5 : “تظل العربية اللغة الرسمية للدولة، وتعمل الدولة على حمايتها وتطويرها وتنمية استعمالها، وتعدُّ الأمازيغية أيضا لغة رسمية للدولة، باعتبارها رصيدا مشتركا لجميع المغاربة دون استثناء”.
و كان المغرب قد آعتمد نظام التعريب سنة 1977 و بقيت المواد العلمية و التكنولوجيا تدرس باللغة الفرنسية.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا