أضيف في 12 يوليوز 2019 الساعة 11:40

أبرز عناوين الصحف اليومية الصادرة اليوم الجمعة 12 يوليوز 2019


أصوات نيوز / و.م.ع

* أخبار اليوم :

• كشف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أن تشاورا قد انطلق منذ مارس الماضي بين صناديق التقاعد وقطاعات وزارية بهدف تنزيل الإصلاح الشمولي لنظام التقاعد المبني على اعتماد نظام القطبين عام وخاص، في محاولة لتدارك العجز الذي يهددها على المدى المتوسط. ويأتي ذلك بعدما كانت الحكومة السابقة قد وعدت بإصلاح في الاتجاه نفسه في أفق السنوات المقبلة، بعدما أجرت إصلاحا مقياسيا سنة 2015 أدى إلى مراجعة معاش التقاعد بالنسبة إلى موظفي القطاع العام المنخرطين في الصندوق المغربي للتقاعد. وبحسب العثماني، يبلغ عدد المتقاعدين في المغرب نحو مليون و805 آلاف شخص برسم السنة المحاسبية 2018، يكلفون الدولة أزيد من 58 مليار درهم، ويبدو أن عدد متقاعدي القطاع العمومي منهم في ارتفاع متواصل مقارنة بالموظفين العاملين. وتمثل حصة الصندوق المغربي للتقاعد نسبة 48,4 في المئة، يليه الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بنسبة 33.4 في المئة، علما أن عدد مستخدمي القطاع الخاص هم أضعاف عدد موظفي القطاع العام، هذا علاوة على صندوقين آخرين هما الصندوق المهني المغربي للتقاعد الذي يدبر حصة 10.3 في المئة، ثم صندوق رابع هو النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد الذي يدبر حصة 6.9 في المئة.

• صادق مجلس المستشارين في جلسة على مشروع القانون الذي يحدث التأمينات الإسلامية، من خلال تعديل مقتضيات مدونة التأمينات. المشروع، الذي بات قابلا للدخول حي ز التطبيق فور نشره في الجريدة الرسمية، ظل يستأثر باهتمام كل من الفاعلين الماليين والاقتصاديين، وزبناء البنوك التشاركية التي انطلق العمل بها في المغرب مستهل سنة 2017. زبناء هذه البنوك اضطروا إلى إبرام عقود قروضهم دون أن ترافقها عقود تأمين، كما هو الحال في القروض التقليدية، حيث ظلت البنوك التشاركية تؤجل هذه الخطوة إلى حين صدور القانون الذي يحدث التأمينات “الإسلامية”. ما يصطلح عليه بـ”التكافل”، سيمكن البنوك التشاركية من تغطية قروضها التي أصدرتها حتى الآن، خاصة في مجالي العقار والسيارات، بتأمينات مطابقة لمقتضيات الشريعة الإسلامية في هذا المجال، كما ينتظر أن يخرج هذه البنوك، وهي خمس مؤسسات مالية إلى جانب ثلاث نوافذ تابعة لبنوك تقليدية، من رفع مستوى أدائها المالي الذي لم يتجاوز حتى الآن، عتبة 6 ملايير درهم. وقال سعيد أمغدير، رئيس الجمعية المغربية لمهنيي المالية التشاركية، في تصريح صحفي، إن هناك حاجة للاستفادة من أسواق رأس المال حتى تزدهر شركات التأمين الإسلامي، وحث مجلس القيم المنقولة الذي ينظم عمل البورصة، على تيسير الاستثمارات المتوافقة مع الشريعة التي تقوم بها شركات التكافل”.

* المساء :

• في الوقت الذي مازال ملف المحروقات عالقا فوق مكتب رئيس الحكومة، يتجه مجلس المنافسة للبدء في ممارسة الصلاحيات، التي ينص عليها القانون المنظم للمجلس وقانون حرية الأسعار والمنافسة في ما يتعلق باحترام قواعد السوق. وكشفت مصادر عليمة أن المجلس سيباشر أبحاثه للتأكد من مدى احترام كل شركة تشتغل داخل القطاع لقوانين المنافسة. وقال مصدر موثوق ل”المساء” إن “القانون يخول لمجلس المنافسة التدخل لزجر أي ممارسات غير قانونية، وبالتالي فالمؤسسة ستمارس اختصاصاتها في مختلف المجالات، سواء فيما يتعلق بالمحروقات أو أي قطاع آخر”. وحسب ما يروج داخل كواليس المجلس، فإن التوجه الحالي يقضي بتجاوز إصدار التقارير والدراسات والآراء إلى ممارسة الاختصاصات التي تخول للمؤسسة إصدار عقوبات تصل إلى 10 في المئة من رقم معاملات الشركات. وسينظر مجلس في حقيقة وجود تواطؤات بين الشركات من أجل تطبيق أسعار متقاربة رغم الإجراءات التي أعلنت عليها الحكومة، من خلال فرض إشهار الأسعر وفتح الباب أمام فاعلين جدد.

• أعلن أحمد لحليمي، المندوب السامي للتخطيط، أنه من المتوقع أن يستقر معدل النمو الاقتصادي في المغرب خلال السنة الجارية، عند 2.7 في المئة، بدلا من 3 في المئة المسجلة سنة 2018 . وأوضح لحليمي، في مؤتمر صحفي خصص لعرض وضعية الاقتصاد الوطني خلال 2019 و آفاقها سنة 2020، أن هذا التباطؤ يعزى إلى انخفاض القيمة المضافة للقطاع الأولى بنسبة 2.1 بالمئة، مما سيساهم بشكل سلبي في نمو الناتج الداخلي الإجمالي بناقص 0.3 نقطة في سنة 2019، بدلا من مساهمة موجبة قدرها 0.3 نقطة خلال السنة الماضية. وتوقع بالمقابل أن تسجل الأنشطة غير الفلاحية تحسنا طفيفا لتنتقل وتيرة نموها من 2.8 في المئة سنة 2018 إلى 3 .2 في المئة .

* الأحداث المغربية :

• ستغلق وكالات ومكاتب التأمين بجميع ربوع المملكة أبوابها في وجه زبنائها، الإثنين المقبل، استجابة للدعوة التي وجهتها جمعية وسطاء ومستثمري التأمين بالمغرب إلى جميع مهنيي قطاع التأمين من وكلاء وسماسرة ومستخدمين بالوكالات، نتيجة لعدم تجاوب السلطة الوصية مع المطالب المشروعة للوسطاء. ورفعت الجمعية شكاية مباشرة ووضعت ملفا للمنافسة غير المشروعة لدى مجلس المنافسة، وذلك في مواجهة أحد الأبناك التجارية، التي تتواطأ مع إحدى شركات التأمين وإعادة التأمين، من خلال طرح عقود اكتتاب التأمين لجميع الفروع للبيع بالوكالات البنكية للمجموعة. ويشتكي وسطاء التأمين من عدة مشاكل، من بينها المنافسة غير المشروعة من قبل الأبناك وشركات التأمين وإعادة التأمين، وضعف العمولة، إضافة إلى افتقاد وسيط التأمين إلى قانون اساسي ينظم مهنته.

 • أعلن كل من محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، وعبد اللطيف زغنون، المدير العام لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير، الموافقة الكاملة على التوصيات ال23 التي رفعتها لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب إلى الحكومة، شهر يونيو الماضي، والتي همت على الخصوص حكامة الصندوق واختياراته الاستراتيجية، ووضعية شركاته الفرعية وإدارة المساهمات، والقيادة المالية للاستثمارات. وكشف المسؤولان، خلال اجتماع للجنة البرلمانية المذكورة، عن قبول الحكومة لـ22 توصية، فيما تم سحب توصية واحدة بقرار من اللجنة. وتعهد وزير الاقتصاد والمالية بـإعادة صياغة الإطار القانوني والمؤسساتي لصندوق الإيداع والتدبير، من أجل تحيينه وملاءمته مع الممارسات الفضلى لحكامة الشركات، مع تحيين النص القانوني المنظم للصندوق. وأكد زغنون تقليص دائرة التوطيد داخل المجموعة بهدف تجميع ودمج الشركات التابعة لها، مشيرا إلى دمج سبع شركات، فيما توجد 7 عمليات دمج أخرى قيد الإنجاز.

* العلم :

• أفاد المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بأن عدد الأضاحي المرقمة بلغ ستة ملايين رأس، كما تمت تهيئة 30 سوقا إضافيا مخصصا لبيع الأغنام والماعز، وذلك في إطار الاستعدادات لعيد الأضحى. وأوضح بلاغ للمكتب، نشر عقب اجتماع بالرباط ترأسه وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، أنه من المرتقب أن يتم هذه السنة ترقيم نحو ثمانية ملايين رأس من الأغنام والماعز نظرا للانخراط الكبير للكسابة في عملية التسجيل المخصصة لعيد الأضحى. وأضاف البلاغ أنه تم، إلى حدود الساعة، ترقيم ستة ملايين رأس من الأضاحي فيما تجاوز عدد المربين والمسمنين المسجلين لدى المصالح البيطرية للمكتب 223 ألفا، بزيادة بلغت 62 في المئة مقارنة مع السنة الماضية في نفس الفترة، مشيرا إلى أن عملية الترقيم ستنتهي عند متم شهر يوليوز الجاري.

• سلط لقاء دراسي لمجموعة العمل الموضوعاتية المكلفة بالمناصفة والمساواة بمجلس النواب الضوء على موضوع “تقييم النتائج الأولية للبحث الوطني المتعلق بالعنف ضد النساء”. وذكرت وزيرة الأسرة والتضامن، بسيمة الحقاوي، خلال هذا اللقاء، أن العنف النفسي يعتبر أكثر أشكال العنف انتشارا في الوسط الزوجي، حيث يمثل 96.5 بالمئة من أشكال العنف. واعتبرت في معرض تقديمها لنتائج البحث الوطني الثاني المتعلق بالعنف ضد النساء، أن العنف في جميع أشكاله مرتبط بالمنظومة القيمية للمجتمع وبتصور العلاقة بين المرأة والرجل. وأوضحت، استنادا إلى نتائج هذا البحث، أنه بغض النظر عن الأوساط، فإن العنف النفسي بشكل عام هو الأكثر انتشارا حيث يمثل 49.1 في المئة من أشكال العنف الذي تعرضت له النساء.

* بيان اليوم:

• أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، على الأهمية القصوى التي تحظى بها القطاعات التي يشرف عليها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، وعلى العناية الخاصة التي يوليها لها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، لما لها من انعكاس مباشر على المعيش اليومي للساكنة ودور محوري في الارتقاء بتنافسية الاقتصاد الوطني. وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن العثماني، الذي ترأس الدورة الثالثة لمجلس إدارة المكتب، التي خصصت للوقوف على حصيلة إنجازات المكتب بعد الانتهاء من عقد البرنامج الأول الذي ربطه بالدولة خلال الفترة 2014-2017، واستشراف آفاق عمله في ظل الإعداد لعقد برنامج ثان، نوه بالمجهود الاستثماري الخاص للمكتب، والذي ناهز 26,3 مليار درهم خلال الفترة 2016–2018. ومكن هذا المجهود الاستثماري من المحافظة على مستوى الخدمات والتأمين المستمر لتزويد كل المدن بصفة عادية بالكهرباء والماء الصالح للشرب وخدمات التطهير السائل، إضافة إلى الرفع من نسبة التزويد بهاتين المادتين الحيويتين بالعالم القروي إلى 99,64 بالنسبة للكهرباء و97 بالنسبة للماء الصالح للشرب، فضلا عن المساهمة الملحوظة للمكتب في تنزيل البرنامج الوطني للتطهير السائل.

• أشرف وزير الصحة، أناس الدكالي، بالرباط، على إطلاق برنامج تقوية آلية إرساء النزاهة والشفافية في تقديم الخدمات الصحية. ويتمحور هذا البرنامج، حول مجموعة من الإجراءات التي سيتم تنزيلها بمختلف المؤسسات الصحية، من أجل نشر وتدعيم ثقافة النزاهة ومكافحة كل مظاهر الفساد التي تسيء لمجهودات المهنيين بقطاع الصحة. وأكد الدكالي، في كلمة بالمناسبة، أن مخطط الصحة 2025 يجعل تحسين خدمة المواطن غايته الأسمى، باعتباره رؤية تستند على مبادئ وقيم الاستمرارية والقرب، والمسؤولية والمحاسبة، والتكافل والتضامن، والمساواة في الولوج والأداء والنجاعة والجودة في الخدمات.

* الاتحاد الاشتراكي :

• أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، في حديث نشر على الموقع الإخباري الأوروبي (أوروأكتيف)، أن العلاقات بين المغرب والاتحاد الأوروبي أصبحت، من الآن فصاعدا، تحت شعار الشراكة الأورو – مغربية من أجل ازدهار مشترك، والتي تتطلب نقلة نوعية قائمة على المساواة. وتوقف بوريطة في هذا الحديث عند رهانات هذه الشراكة التي أطلقت بمناسبة الدورة ال 14 لمجلس الشراكة المغرب – الاتحاد الأوروبي، في 27 يونيو الماضي ببروكسيل، والتي توجت بالمصادقة على الإعلان السياسي المشترك الذي يشكل، حسب الوزير، “أساسا حقيقيا” من أجل علاقة متجددة بين المغرب والاتحاد الأوروبي. وقال في هذا الصدد إن “الإعلان وضع أسس علاقة متجددة. اتفقنا على تعزيز دينامية جديدة في علاقتنا التي كانت دائما استراتيجية، متعددة الأبعاد ومتميزة”، مؤكدا أن نص الإعلان يؤكد على “أهمية وضع شراكة منصفة بين الطرفين خدمة للمصالح المشتركة “.

• أعرب مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، بسنغافورة، عن اهتمام المغرب بتجربة مركز سنغافورة للتحكيم الدولي، اعتبارا للريادة الاقتصادية لسنغافورة كمركز عالمي لريادة الأعمال، وذلك من خلال مشاركة المملكة في أشغال المركز بصيغة تضمن تحقيق الاطلاع عن كثب على سير أعماله .وأكد فارس، خلال مباحثاته مع كيفين ناش، رئيس مركز سنغافورة للتحكيم الدولي، أن هذا الأخير يعتبر نموذجا متطورا في فض النزاعات الاقتصادية والتجارية بين الدولة والمستثمرين واعتماد تكنولوجيا المعلومات في تدبير هذه القضايا، معبرا عن اهتمامه بنقل تجربة سنغافورة في التحكيم الدولي في شأن المنازعات ذات الطابع التجاري إلى المحاكم المغربية للاستفادة منها، وذلك تنفيذا للأوراش الكبرى التي أطلقها المغرب، وخاصة ما يتعلق بإصلاح منظومة العدالة وإرساء النموذج الاقتصادي الجديد.

* رسالة الأمة :

• أكد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، محمد ساجد بباريس خلال افتتاح قمة (باكت فور امباكت) ميثاق من أجل التأثير، التي تهدف الى إطلاق تحالف عالمي حول الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والاقتصاد الشامل والمدمج ، الانخراط التام للمغرب في هذا التحالف غير المسبوق. وقال ساجد، خلال الجلسة الافتتاحية للقمة، إن “المغرب هو أول من سيصفق وينخرط في هذا التحالف العالمي حول الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والاقتصاد الشامل”. وأكد ساجد المغرب أن الغني بتقاليده التضامنية، والذي يتوفر على نسيج جمعوي هام يعمل على التنمية الترابية للبلاد، مقتنع بأن الاقتصاد الاجتماعي والتضامني يشكل “رافعة استثنائية لنموه”، معتبرا أن النماذج الاقتصادية التقليدية “بلغت مداها” وأبانت عن محدوديتها.

• قال رئيس مجلس المستشارين، حكيم بن شماش، إن دليل الترافع حول قضية الوحدة الترابية للمملكة المغربية يمكن الدبلوماسية البرلمانية من التسلح بأدوات المعرفة العلمية قصد تعضيد طرح الترافع عن مغربية الصحراء. وأكد بن شماش، على هامش لقاء خصص لتقديم دليل للترافع حول قضية الوحدة الترابية للمملكة المغربية تحت شعار “مغربية الصحراء حقائق تاريخية وقانونية”، أن هذا الدليل يروم تعضيد الطرح المغربي و”دحض تهافت أطروحة +البوليساريو+ ومن يساندها”. وأضاف أن الوثيقة، التي أنجزها السفير المندوب السابق للمغرب بالأمم المتحدة، محمد لوليشكي، انبنت لتحقيق غاياتها، على الحقائق التاريخية والقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، مع أخذ المتغيرات الجيوسياسية التي واكبت ورافقت هذا النزاع المفتعل حول الأقاليم الجنوبية بعين الاعتبار.

* لوماتان :

• أبرز ممثلون عن وزارات ومؤسسات دولية إنجازات ونتائج تنفيذ القانون التنظيمي لقانون المالية، وذلك في إطار اختتام عقد التوأمة المؤسسية لدعم تنفيذ قانون المالية. واستعرض المشاركون في ندوة اختتام هذه التوأمة تقييما أوليا يسلط الضوء على أهم الدروس المستخلصة من تنفيذ قانون المالية، من أجل ترصيد المنجزات والتفكير في الآفاق والتدابير التي يتعين اتخاذها لتحسين عملية تنفيذه. كما قدم المشاركون توصيات تروم ضمان استدامة إنجازات عقد التوأمة، الذي دعم إصلاح قانون المالية على مدى 5 سنوات من خلال خبرة السلطات العمومية والمساعدة التقنية المقدمة من الوكالة الفرنسية “إكسبيرتيز فرانس” إلى وزارة الاقتصاد والمالية.

• صادق مجلس الحكومة على مشروع مرسوم رقم 2.19.328 بتطبيق المرسوم بقانون رقم 2.18.781 الصادر في 30 من محرم 1440 (10 أكتوبر 2018) بإحداث الصندوق المغربي للتأمين الصحي. وينص مشروع هذا المرسوم على أنه تخول للسلطة الحكومية المكلفة بالشغل الوصاية على الصندوق المغربي للتأمين الصحي، مع مراعاة السلط والصلاحيات المسندة إلى وزير الاقتصاد والمالية بموجب النصوص التشريعية والتنظيمية المتعلقة بالمؤسسات العمومية. كما ينص على أنه يرأس مجلس إدارة الصندوق رئيس الحكومة أو السلطة الحكومية المفوضة من قبله لهذا الغرض.

* لكونوميست :

• الأخبار الجيدة تتوالى بالنسبة لساكنة جرادة، فبعد افتتاح أول مصنع بالمنطقة الصناعية الجديدة، والذي أحدث 1200 فرصة شغل، تم الشروع في بناء ست وحدات جديدة، متخصصة في النسيج وتكنولوجيا المعلومات ومعالجة النفايات الطبية وإعادة تدوير الورق المقوى. وتروم هذه المشاريع إحداث 1400 فرصة شغل باستثمار يقدر 62 مليون درهم (من بينها 9 ملايين درهم مساهمة من صندوق الدعم لحملة المشاريع).

• سوق الأدوية تحقق مداخيل هامة. ولسبب وجيه، سجل عمالقة مختبرات صناعة الأدوية، والموزعون والصيادلة حضورهم في مؤتمر غرفة التجارة البريطانية، فالأمر يتعلق بقضية راهنة والتحديات المرتبطة بها هامة، فسوق الأدوية تحقق معاملات سنوية تفوق ملياري درهم. وأبرز محجوب أحدي، رئيس قسم التموين الصيدلاني بوزارة الصحة، أن ” الطلبات السنوية للقطاع العام تناهز لوحدها 1.3 مليار درهم”. وأصبحت الأدوية تمثل إشكالية كبرى بالمغرب خلال السنوات الأخيرة، وتثير نقاشات ساخنة حول الأسعار، ومعدل تغلغل الأدوية الجنيسة، وتوفر الأدوية في القطاع العام وترشيد تدبيرها.

* البيان :

• أدت القاضية المغربية جميلة صدقي، اليمين أمام مفوضية الاتحاد الإفريقي في أديس أبابا، بصفتها قاضية جديدة لدى المحكمة الإدارية للاتحاد الإفريقي. وتم تعيين جميلة صدقي لمدة أربع سنوات بصفتها قاضية لدى المحكمة الإدارية إلى جانب قاضيين آخرين؛ الناميبي سيلفستر مينجا، والموزمبيقي بولو كوموان. وتمت المصادقة على ترشيح المغرب لهذا المنصب خلال قمة الاتحاد الإفريقي ال 32 التي احتضنتها أديس أبابا في فبراير الماضي. وشغلت السيدة صدقي منصب محامية عامة لدى محكمة النقض المغربية، وقاضية مكلفة بالاتصال، ومستشارة قانونية في بعثة المملكة لدى الاتحاد الأوروبي، قبل أن تصبح أول امرأة مغربية تشغل منصب قاضية لدى المحكمة الإدارية للاتحاد الإفريقي.

• أكدت مديرة المهرجان الدولي “مغرب الحكايات”، نجيمة طاي طاي غزالي، أن الدورة السادسة عشر من المهرجان التي تتواصل من فاتح الى 13 يوليوز الجاري، تعيد الاعتبار للموروث الثقافي اللامادي، وعلى رأسه التراث الشفهي النسائي. وأوضحت مديرة المهرجان، خلال ندوة صحفية نظمت بالمناسبة، أن تظاهرة هذه السنة، وعلى غرار الدورات السابقة منحت الكلمة للمرأة عرفانا بدور الراوية كمدرسة تتلمذت عليها عدة أجيال، في محاولة لإحياء التراث الشفهي وفن الرواية الشعبية أو “الحلقة” باعتبارها كنزا لاماديا ينبغي المحافظة عليه وتثمينه. وأضافت أن المهرجان يروم رد الاعتبار للساحات العمومية وتأثيثها من جديد ب”شيوخ الكلام” الذين يعتبرون مدرسة شعبية تساهم في ترسيخ المبادئ والأخلاق التي تمثل المغاربة بمختلف أطيافهم وتعكس تشبثهم بانتمائهم.

* أوجوردوي لو ماروك :

• أكد عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، أن البنوك المركزية، ومن خلال الاستقلالية، التي تتمتع بها، يمكن أن تضطلع بدور هام في تطوير البحث وأن تؤثر على منظومتها. وشدد الجواهري، في افتتاح المؤتمر الافريقي لجمعية الاقتصاد القياسي لسنة 2019، على أن الاستثمار في البحث والابتكار يقود إلى تحقيق نمو سريع ومدعم، تبقى افريقيا في أمس الحاجة إليه للاستجابة لتطلعات الساكنة، والشباب بشكل خاص. وأشار الجواهري إلى أن الأمر يتعلق أيضا بالخيار الوحيد لتفادي تعميق الهوة مع الدول المتقدمة.

• 26.3 مليار درهم هي قيمة إجمالي استثمارات المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب خلال الفترة 2016-2018. ومكنت هذه الاستثمارات، التي تم الكشف عنها خلال الدورة الثالثة لمجلس إدارة المكتب المنعقد مؤخرا بالرباط، من الحفاظ على مستوى الخدمات، وتزويد جميع المدن بشكل عادي ودائم بالكهرباء والماء الصالح للشرب، وضمان التطهير السائل، وتزويد العالم القروي بهاتين الماديتين الحيويتين بنسبة 99.64 في المئة بالنسبة للكهرباء و 97 في المئة بالنسبة للماء الشروب.

* لوبينيون :

• عقد المجلس الأعلى للتعليم والتكوين والبحث العلمي دورته ال17 بالرباط، والتي تعد الأخيرة خلال ولايته الأولى (2014-2019). وخلال افتتاح هذه الدورة، أكد عمر عزيمان، رئيس المجلس، أن ما يميز هذه الدورة أنها تمثل تتويجا لخمس سنوات من العمل المشترك والمثمر. وشدد على أن المجلس ساهم في ترسيخ الفكرة الأساسية المتمثلة في حتمية الإصلاح العميق للمنظومة التربوية”، وهو “إصلاح حاسم من الناحية السياسية، والسوسيو-اقتصادية، والثقافية، والأخلاقية، والدينية، إلى جانب كونه يحظى بمباركة ودعم العموم، مما لا يتيح مجالا لأي تردد، ولا يقبل أي تأخير”، على الرغم من أن إصلاح التعليم والعمل الذي قام به مجلسه اصطدم برياح معاكسة.

• أكد المرصد المغربي للسجون أن النهوض بأوضاع السجون وإحراز تقدم في هذا المجال يتطلب الملاءمة الشاملة لمنظومة القوانين ذات الصلة بالشأن السجني مع المعايير الدولية. وطالب المرصد في تقريره السنوي حول وضعية المؤسسات السجنية والسجناء والسجينات بالمغرب برسم سنة 2018، والذي قدمه رئيس المرصد، عبد اللطيف رفوع، خلال ندوة صحفية بالرباط، بالتسريع بإخراج تعديلات القانون المنظم للمؤسسة السجنية رقم 98/23 إلى الوجود مع مراعاة اقتراحات الجمعيات الحقوقية في هذا الباب. ودعا المرصد إلى إصلاح المنظومة القانونية الجنائية ذات العلاقة بحقوق السجناء، مشددا على ضرورة المراجعة الجذرية لاختصاصات ومهام اللجن الإقليمية لمراقبة السجون المنصوص عليها في المادتين 620 و621 من قانون المسطرة الجنائية.

* ليبيراسيون:

• أعلنت الوكالة المغربية للطاقة المستدامة (مازن)، عن إطلاق دعوة للتأهيل الأولي للمحطة الثانية للمركب الشمسي (نور ميدلت 2). ويأتي هذا الطلب الذي أطلقته الوكالة المغربية للطاقة المستدامة (مازن) ضمن إطار تطوير المركب الشمسي نور ميدلت بعد إجراء المناقصات بشأن مركب نور ميدلت 1. ويتعلق الأمر بالمرحلة الأولى في عملية اختيار شريك من القطاع الخاص مسؤول عن وضع التصور وتمويل وإنشاء واستغلال وصيانة المحطة الشمسية ذات القدرة التخزينية. وستجمع محطة نور ميدلت 2 مجموعة من التكنولوجيات المتعلقة بالطاقة الشمسية بقدرات تخزينية كبيرة، وتحديدا أنظمة الطاقة الشمسية المركزة والطاقة الكهرو-ضوئية المرتبطة بمختلف تكنولوجيات التخزين الحراري أو بالبطاريات، وذلك لضمان قوة ثابتة بمقدار 190 ميغاوات خلال ساعات الذروة و230 ميغاوات خلال اليوم.

• قال والي جهة الدار البيضاء – سطات وعامل عمالة الدار البيضاء، سعيد أحميدوش، إن انطلاق خدمات محاربة نواقل الأمراض والمضار وجمع الحيوانات الضالة تشكل محطة أخرى في مسار تدعيم القطاعات الحيوية داخل المدينة بهدف تأهيل وتحسين إطار عيش ساكنتها. وأضاف، في كلمة ألقاها بالنيابة عنه عامل عمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي، السيد حسن بنخي، خلال لقاء جرى بمقر ولاية الدار البيضاء، أن انطلاق العمل باتفاقية محاربة نواقل الأمراض وجمع الحيوانات الضالة بالعاصمة الاقتصادية والتي جمعت بين جماعة الدار البيضاء وشركة التنمية المحلية الدار البيضاء للبيئة، يعتبر إلى جانب العقود الجديدة للتدبير المفوض لخدمة النظافة الحضرية والنفايات المنزلية، محطة مهمة في مسار خلق منظومة متكاملة ومندمجة في مجال الوقاية الصحية والنظافة وحماية البيئة، مشيرا إلى أن وتيرة تنزيل وتفعيل الاتفاقيات والشراكات تعرف تطورا ملحوظا بفضل الانخراط التام لجميع الشركاء والمتدخلين.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا