أضيف في 14 شتنبر 2016 الساعة 22:19

العيون : إن أصابتكم حمى الانتخابات فاجعلوا القضاء بعيدا عن مرماكم( قراءة في الجوانب الشكلية لبيان الحقيقة الذي صدر عن بلدية العيون )


مع اقتراب موعد الاستحقاقات الانتخابات المقبلة. ازدادت حدة الاتهامات الموجهة لبعض الأحزاب الغرض منها النيل من سمعتها و في خضم هده المواجهات نتطرق لما نشر في إحدى الصحف الوطنية يومه الأربعاء 14 شتنبر 2016 متهمة رئيس المجلس البلدي بالعيون السيد حمدي ولد الرشيد اتهاما خطيرا بتفويت بقع أرضية لرجال القضاء بالعيون قبيل موعد الانتخابات .
من هدا المنبر المحايد و المستقل عن كل انتماءات سياسية أو حزبية ننوه كباقي ساكنة الصحراء و بالخصوص مدينة العيون . بنزاهة الجهاز القضائي بالمنطقة و استقلاليته و حياده التامين. و خير دليل القضايا الكبرى التي شهدتها المدينة و التي انتصر فيها الحق لأفراد ضد مؤسسات لها وزنها و هدا المثال الحي دليل قاطع على نظافة أيادي أعضاء هدا الجهاز و تنزههم عن كل ما يمكن النيل من شرفهم و سمعتهم .
و في هدا الصدد فقد صدر عن المجلس البلدي بيان شديد اللهجة سبق أن نشرناه على صفحات جريدتنا و الذي أوضح كل المغالطات المنشورة في هده الجريدة التي تبني أخبارها على التشويق و الإثارة دون مصداقية تذكر. و هدا الخبر المنشور في صفحتها واضح المعاني و المبتغى و الأقلام المأجورة لا تخفى على العيان .
[color=#990000]
أصوات نيوز// العيون [/color]
[color=#0000ff]
بقلم :خالد دامي[/color]




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا