أضيف في 11 مارس 2019 الساعة 13:38

خطير .. أزيد من 1000 قاضي جزائري يرفضون الإشراف على الإنتخابات الرئاسية المقبلة إذا شارك فيها بوتفليقة


أعلنت وكالة  رويترز صباح اليوم أن كثر من ألف قاض جزائري، اليوم الاثنين، رفضهم الإشراف على الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في شهر أبريل المقبل، إذا شارك فيها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.
وقال القضاة في بيان، إنهم يعملون على إنشاء هيئة قضائية جديدة.
إلى ذلك وفي سابقة أعلن القضاة والمحامون في ولاية بجاية شمالي البلاد، خرقهم لواجب التحفظ المفروض عليهم، وانضمامهم رسميا للمتظاهرين، ضد العهدة الخامسة.
كذلك نظم زهاء 500 محامي وقفة بمحكمة "رويسو" بالعاصمة الجزائر، وأعلنوا مقاطعة الجلسات في المحاكم، احتجاجا على ترشح بوتفليقة لولاية خامسة، ومطالبين برفض ملف ترشحه في المجلس الدستوري.
ويأتي هذا التطور بعد يوم من عودة الرئيس الجزائري من رحلة علاج في جنيف بسويسرا.
وتشهد المدن الجزائرية مظاهرات رافضة للولاية الخامسة، منذ تقديم بوتفليقة (82 عاما) لأوراق ترشحه رسميا بداية الشهر الجاري.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا