أضيف في 17 يناير 2019 الساعة 14:18

الخيام : خلية إمليل الإرهابية كانت تخطط لمهاجمة مهرجان كناوة بالصويرة و أهداف أخرى بمراكش


نشرت وكالة الأنباء الإسبانية حوارا أجرته مع عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، و الذي أوضح أن  الخلية الإرهابية التي أقدمت على ذبح سائحتين أجنبيتين في الموقع السياحي “إمليل” بضواحي مراكش، وضعت بين أهدافها التخطيط لضرب كنيسة لوس سامتوس مارتيريس بمراكش، ومزار يهودي عبارة عن قبر لولي يهودي بالصويرة ، ومهرجان “كناوة” الشهير بنفس هذه المدينة، والذي يستقطب آلاف الزوار من الداخل والخارج سنويا.
وكانت الخلية تسعى كذلك، حسب الخيام، إلى تنفيذ ما يسمى بالاعتداءات “السهلة” عبر الدهس بمركبات في الأماكن المكتظة في المدن السياحية، سيرا على منوال المغاربة الذين نفذوا الاعتداء الإرهابي ببرشلونة في غشت 2017.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا