أضيف في 4 مارس 2019 الساعة 10:10

أبرز عناوين الصحف اليومية الصادرة اليوم الاثنين 04 مارس فبراير 2019


أصوات نييوز / و.م.ع

* أخبار اليوم :

– في خطوة تصعيدية جديدة، قررت نقابات تعليمية مطلع الأسبوع الجاري، خوض إضرابات متتالية لمدة ثلاثة أيام، مباشرة بعد فشل حوارها الأخير مع سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي. الإضراب التصعيدي الذي دعت إليه خمس نقابات )النقابة الوطنية للتعليم (CDT)، والجامعة الحرة للتعليم (UGTM)، والنقابة الوطنية للتعليم (FDT)، والجامعة الوطنية للتعليم (FNE)، والجامعة الوطنية لموظفي التعليم (UNTM)، سيخوض من خلاله الأساتذة حاملو الشهادات، إضرابا متواصلا، ابتداء من اليوم الاثنين. وكشف يوسف عكوش، الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم، أن تصعيد النقابات سيتواصل بعد رفضها العرض الحكومي الذي تقدم به أمزازي، باعتباره “غير كاف لفك الاحتقان، ومن أجل تلبية مطالب الأسرة التعليمية”.

– سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع الصناعات التحويلية، باستثناء تكرير البترول، انخفاضا ب 4ر0 بالمئة خلال شهر يناير 2019 مقارنة مع شهر دجنبر 2018 .وحسب مذكرة إخبـارية للمندوبية السامية للتخطيط، فإن هذا الانخفاض ناتج بالخصوص عن تراجع الأسعار في قطاع الصناعات الغذائية ب 8ر0 بالمئة، وفي التعدين ب 2,9 بالمئة، وفي صناعة الملابس ب 0,7 بالمئة، وفي نجارة الخشب وصنع منتجات من الخشب والفلين ب 0,4 بالمئة، وفي صنع الآلات وتجهيزات مختلفة ب 0,5 بالمئة.

* المساء :

– في ظل تأخر الحكومة في تطبيق أي إجراء لمواجهة تبعات التحرير، شهدت أثمان المحروقات زيادات جديدة، إذ وصل متوسط سعر الغازوال 9.50 درهما للتر مقابل 10 دراهم في بعض المحطات. وبات في حكم المؤكد أن طريق الحكومة نحو تطبيق التسقيف على هوامش أرباح شركات المحروقات ليس سالكا، حيث تشير آخر المعطيات إلى أن الشركات غير مقتنعة بالاتفاق الذي يسعى الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، إلى توقيعه مع تجمع النفط يين من أجل وضع سقف متفاوض عليه للأرباح، خاصة أن مجلس المنافسة كان له موقف واضح من مساعي التسقيف بالنظر لآثاره على تنافسية القطاع.

– شدد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، على أهمية إصلاح نظام الضمانات المنقولة لآثاره الإيجابية المتعددة على المقاولات والمستثمرين. وأوضح العثماني، بمناسبة عرض الخطوط العريضة لهذا الإصلاح ضمن أشغال مجلس الحكومة، أنه “إصلاح عميق يمس عددا من القوانين وسيعطي دفعة للمقاولة وللاستثمار، وهو جزء من عدة إجراءات اتخذتها الحكومة لفائدة المقاولات، خصوصا الصغرى والمتوسطة”. وشدد رئيس الحكومة على أن تغيير الإطار الخاص بالضمانات المنقولة يدخل في إطار منظومة لتحسين مناخ الأعمال وحياة المقاولة لتصبح أكثر قدرة على القيام بدورها في التنمية وفي خلق الثروة، “كل هذا سيعود بالنفع على المواطن من خلال إعطاء دفعة لتوفير فرص الشغل”.

* الأحداث المغربية :

– ثمن وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي موافقة صاحب الجلالة الملك محمد السادس على تعيين صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، سفيرة للنوايا الحسنة للمنظمة في مجال تمكين مؤسسة الزواج والأسرة ومكافحة زواج القاصرات. كما أعربوا في ختام الاجتماع ال46 لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في المنظمة، عن شكرهم لجلالة الملك لموافقة جلالته على قيام سمو الأميرة للا مريم بهذه المهمة، داعين بالمناسبة، الدول الأعضاء وأجهزة ومؤسسات منظمة التعاون الإسلامي ذات الصلة الى تقديم الدعم لسموها من أجل إنجاح مهمتها.

– كشف مصدر قيادي داخل حزب العدالة والتنمية أن الفريق البرلماني للحزب بمجلس النواب سيتجه نحو التوافق مع باقي فرق الأغلبية الحكومية حول مشروع القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين، مضيفا أن الموضوع لن يكون موضع مزايدات سياسية بين ممثلي التحالف الحكومي. ويبدو أن القرار الذي اتخذته الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية قد اختصر طريق المواجهة بين التنظيم السياسي الذي يقود الحكومة وباقي الفرق البرلمانية، سواء الموجودة في المعارضة أو الأغلبية الحكومية، والتي بات إجماعها واضحا ورسميا بشأن تعديل المادة 31 من مشروع القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين، في اتجاه اعتماد اللغتين الفرنسية والإنجليزية كلغات للتدريس.

* العلم :

– قال وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، محمد ساجد، إنه يجب تطوير التراث الثقافي والحضاري للعاصمة الإدريسية وتثمينه لما يساعد على إقلاع المدينة الألفية. وأضاف ساجد أن مجموع المتدخلين في القطاع السياحي ومكونات المجتمع مدعوون للاستثمار ومضاعفة الجهود ليصبح التراث العريق الذي تزخر به فاس عنصرا أساسيا لحفز إقلاعها بما يجعل هذا الماضي العريق عنصرا هاما في بناء مستقبل الأجيال الجديدة.

– صادق المجلس الحكومي على مشروع قانون يغير ويتمم القانون المتعلق بمدونة السير، والذي تم بموجبه إلغاء عقوبة الإيداع بالمحجز لمدة 10 أيام في حالة ارتكاب مخالفة عدم الخضوع للمراقبة التقنية، والسماح بإنهاء المخالفة عند طريق إجراء الفحص التقني وأداء الغرامة، إلى جانب ربط مصادرة بعض المركبات التي يصدر في حقها حكم المصادرة لفائدة الدولة بالسحب النهائي من السير. وحسب وثيقة للوزارة المكلفة بالنقل، فقد تم التنصيص أيضا على عدم الاحتفاظ برخصة السياقة إلا في حادثة سير جسمانية مقرونة بحالتي ظروف التشديد التي تتعلق بالسياقة تحت تأثير الكحول أو المواد المخدرة عند وقوع الحادثة أو الفرار عقب ارتكابها وذلك إلى حين بت القضاء في النازلة.

* الاتحاد الاشتراكي :

– نظمت الجبهة النقابية بشركة “سامير” وقفة احتجاجية شارك فيها المئات من تقنيي وأطر مصفاة المحمدية، أمام مدخل الشركة على الطريق الساحلي الرباط بين الرباط والدار البيضاء، مساء الجمعة 1 مارس. وناشدت شغيلة شركة “سامير” في الوقفة الاحتجاجية، التي دعت لها الجبهة النقابية، بضرورة الاهتمام بالوضعية المزرية لأجراء الشركة جراء التراجعات التي طالت جزءا من أجورهم والتغطية الصحية وأداء الاشتراكات في صناديق التقاعد، ووجوب وضع حد لأجواء الاحتقان والقلق المتصاعد في أوساط العمال بسبب المصير المجهول الذي دخلته الشركة منذ الحكم في مواجهتها بالتصفية القضائية، والاصطدام بالصعوبات والعراقيل التي تواجهها لاستئناف الإنتاج.

– أشاد وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي، بأبوظبي، بالجهود المتواصلة التي يبذلها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، لحماية المقدسات الإسلامية في القدس الشريف والوقوف في وجه الإجراءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الاسرائيلي بهدف تهويد المدينة المقدسة. وثمنوا في قرارات صدرت في ختام اجتماع الدورة ال46 لمجلسهم، الدور الملموس الي تضطلع به وكالة بيت مال القدس الشريف الذراع التنفيذية الميدانية للجنة القدس، المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي، من خلال انجاز المشاريع التنموية والأنشطة لصالح سكان المدينة المقدسة ودعم صمودهم، داعين الدول الأعضاء إلى زيادة الدعم المخصص للوكالة حتى تتمكن من مواصلة عملها. كما نوهوا ب”الجهود الفائقة التي يبذلها جلالة الملك لرعاية وكالة بيت مال القدس الشريف ومساندتها بكل عناية وسخاء لتمكينها من ممارسة دورها في حماية المدينة المقدسة وسكانها الفلسطينيين المرابطين، وصون هويتها والحفاظ على تراثها العربي الإسلامي، وتمكينها من أداء رسالتها من خلال توفير مقر لها وتسخير إمكانات مالية سخية لها قصد الاضطلاع بمهامها في أحسن الظروف”.

* بيان اليوم :

– أعربت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء عن ارتياحها لنتائج الحوار مع ممثلي المهنيين من فئة الوزن الثقيل وللأجواء الإيجابية التي مر فيها النقاش، ولروح المسؤولية العالية التي طبعت اجتماعاتها مع المهنيين، مؤكدة أنها ستباشر فورا تفعيل مخرجات الحوار. وأعلنت الوزارة، في بلاغ لها، أنها وقعت في شخص كاتبها العام مع ممثلي المهنيين للنقل الطرقي للبضائع من فئة الوزن الثقيل (أكثر من 19 طن) محضر اجتماع في أعقاب سلسلة من الاجتماعات تلت الاجتماع الذي ترأسه وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، مع ممثلي الهيئات المهنية للنقل الطرقي للبضائع بالمغرب، يوم 5 فبراير 2019 بمقر الوزارة، فيما تعذر التوقيع مع ممثلي المهنيين من فئة الوزن الخفيف (أقل من 19 طن).

– أكدت السلطات المغربية أن منظمة العفو الدولية استمرت على نهجها “المتسم بالنأي عن الموضوعية” و”إنتاج استنتاجات تعسفية”، من خلال استعراض حالات معزولة وتقديمها باعتبارها قاعدة ثابتة، والاكتفاء بترديد ادعاءات وأخبار وإشاعات متداولة تكون في الغالب زائفة. وأكدت السلطات المغربية بشأن تقرير المنظمة المتعلق باستعراض حالة حقوق الإنسان بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا لسنة 2018، في جزئه المخصص للمغرب، أن المنظمة تغض الطرف عن التطورات الإيجابية اللافتة وتدفع إلى الواجهة ببعض الوقائع الملتبسة وكأنها حقائق دامغة. وبخصوص حرية التعبير، أكدت السلطات المغربية أن ما أشارت إليه المنظمة من إصدار أحكام بالسجن لمدد متفاوتة على عدد من الصحفيين والمواطنين والمدافعين عن حقوق الإنسان بسبب تعبيرهم سلميا عن آرائهم عبر الأنترنيت، يبقى تقييما فيه الكثير من التجاوز والإساءة، وذلك باعتبار أن الأشخاص المعنيين على محدودية عددهم، فإن منهم من أدين بسبب جرائم الحق العام من مثل التحريض على الإرهاب والاغتصاب، إضافة إلى جرائم لا يمكن للصفة الصحفية أن تحصن أصحابها من المساءلة على أساسها.

* رسالة الأمة :

– من المرتقب أن تستمع لجنة مراقبة المالية العامة في مجلس النواب إلى محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، حول موضوع اختلالات مجموعة صندوق الإيداع والتدبير، وذلك أياما قليلة بعد نشر المجلس الأعلى للحسابات تقريرا موضوعاتيا حول مراقبة تسيير هذا الصندوق. وينتظر أن يرد بنشعبون، خلال هذا الاجتماع، على الملاحظات الواردة في تقرير قضاة المجلس الأعلى للحسابات، خصوصا الجوانب المتعلقة بالحكامة والاستراتيجية وتعبئة واستثمار الموارد، وكذا تلك المرتبطة بإحداث الشركات الفرعية والمساهمات المالية التي يمتلكها.

– توقع المركز المغربي للظرفية ، في نشرته الشهرية التي خصصت للنجاعة الطاقية، تنامي الطلب المحلي على الطاقة الأولية بما قدره 39 مليون طن معادل البترول (TEP ) سنة 2028، عازيا هذا التوسع القوي إلى الديناميات الاقتصادية التي يعرفها المغرب والتحولات في هيكل الانتاج وتطور مستوى المعيشة. وتوقع المركز أن يرتفع الاستهلاك النهائي للطاقة الأولية من حوالي 0,4 إلى 1,1 وحدة من النفط المكافئ للفرد الواحد بحلول 2030.

* لوماتان :

– منظومة التمويل التشاركي تستعد لاستقبال فاعل استراتيجي جديد، ويتعلق الأمر بصندوق الضمان المركزي، الذي سيقدم هذا الأسبوع طلبا لدى بنك المغرب للحصول على ترخيص. واعتمد الصندوق نموذجا تنظيميا تحت مسمى “نافذة” يمكن من وضع نظام للتأمين بصندوق الضمان المركزي وتسهيل الولوج إلى التمويل التشاركي.

– صعود قوي لصندوق (Innov Invest) . المنظومة المخصصة لتمويل المقاولات الناشئة والمبتكرة رفعت بنيات المواكبة إلى 16 بنية بعد إدماجها ل 10 بنيات جديدة. ومنذ إحداثه سنة 2017، قدم الصندوق الذي يديره صندوق الضمان المركزي الدعم ل 62 مشروعا بغلاف مالي يصل ل12,3 مليون درهم.

* أوجوردوي لو ماروك :

– بعد الإقبال الضعيف على نظام التغطية الصحية الموجهة للطلبة خلال الأشهر الماضية، ارتفع عدد المسجلين في هذا النظام إلى ما يقارب 200 ألف طالب في غضون بضعة أشهر فقط، وذلك وفقا لمسؤولين بالوزارة الوصية. ومنذ إعطاء انطلاقة نظام التغطية الصحية الإجبارية على المرض الموجهة للطلبة، تم استهداف 275 ألف طالب في الأشهر الأولى، بغلاف مالي يقدر بحوالي 110 مليون درهم، إلا أنه بعد سنوات من إطلاق هذه العملية، لم يتجاوز معدل الطلبة المسجلين 10 في المئة من مجموع الطلبة المستهدفين.

– 4,31 مليار درهم هي القيمة الإجمالية لقروض التمويل التشاركي الممنوحة لاقتناء السكن بمتم يناير 2019، وهو ما يمثل ارتفاعا طفيفا مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية حيث بلغت قيمة هذه القروض نحو 4.12 مليار درهم، وفقا لأحدث الإحصاءات النقدية لبنك المغرب. وبشكل عام، تباطأت القروض العقارية خلال الشهر الأول من السنة، وتراجعت وتيرة نموها من 3.7 إلى 3.3 في المئة لتصل في نهاية يناير إلى 267.30 مليار درهم.

* ليكونوميست :

– تتساءل معظم المقاولات عما إذا كانت ستقبل بالمراجعات الضريبية التي توصلت بها على خلفية المراقبة الضريبية. وتدرس المقاولات إمكانية رفع تظلم لدى المديرية العامة للضرائب أو عقد اتفاق ودي مع السلطات الضريبية. ففي 9 من أصل 10 حالات، تختار المقاولات التوصل لاتفاق “ودي”. وستكون فعالية ضمانات هذه الديمقراطية الضريبية، بلا شك ، إحدى النقاط التي يتوقع الملزمون بالضرائب فيها تحولا حقيقيا بعد المناظرة الوطنية حول الجبايات في ماي المقبل.

– أكد مولاي حفيظ العلمي وزير التجارة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، أن صندوق المناطق الصناعية المستدامة يساهم في تمويل ودعم مشاريع خلق وتنشيط المناطق الصناعية، ويهدف إلى تقوية نموذج لهذه المناطق بشكل يستجيب لحاجيات المستثمرين وحاملي المشاريع. وأضاف العلمي، خلال لقاء إخباري بشأن إطلاق طلبات مشاريع صندوق المناطق الصناعية المستدامة، أن هذا الصندوق، الذي خصص له غلاف استثماري بقيمة 30 مليون دولار، يروم تقوية نموذج المناطق الصناعية والمساهمة في تحسين الإنتاجية والأداء البيئي والاجتماعي للمقاولات في المناطق الصناعية.

* لوبينيون :

– أكد المندوب السامي للمياه والغابات ومحاربة التصحر، عبد العظيم الحافي، أن المغرب يطمح إلى الرفع من إنتاج الأسماك في المياه العذبة إلى 50 ألف طن في أفق 2024. وأوضح الحافي، خلال الدورة العادية للجنة الصيد في المياه القارية، أن الرفع من إنتاج الأسماك إلى 50 ألف طن مقابل 15 ألف طن المسجلة حاليا أمر قابل للتحقيق، مشيرا إلى أن تنفيذ استراتيجية 2015-2024 في مجال تنمية الصيد وتربية الأسماك في المياه القارية مكن من بلوغ نتائج تتماشى والأهداف المسطرة خلال السنوات الأربع الاولى. وسجل المندوب السامي، في هذا السياق، أن إنتاج صغار الأسماك، جميع الأنواع، انتقل في المجمل من 13 مليون وحدة سنة 2015 إلى 26.7 مليون، ليحقق ارتفاعا قياسيا يقدر ب57 بالمئة.

– بعد نحو ثلاث سنوات من دراسته في يوليوز 2016 من قبل أعضاء لجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة في الغرفة الأولى للبرلمان، لم يقدم نص القانون رقم 103-14 المتعلق بإحداث الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، أي شيء يذكر. ويبدو أن إحداث هذه الوكالة من أجل الحد من آثار غياب السلامة على الطرقات سقط في النسيان. وعلى الرغم من الجهود المبذولة لتعزيز السلامة على الطرقات، والتي توجت بانخفاض نسبي في عدد الضحايا برسم 2018، إلا أن الطرقات المغربية لا تزال من بين الأكثر تسجيلا لعدد الضحايا، من خلال حصيلة ثقيلة، سواء على المستوى المادي أو البشري.

* البيان:

– أكد الحسين اليماني، منسق الجبهة النقابية بشركة “سامير” أن الوضع حرج للغاية، ويتعين على الحكومة التحلي بالشجاعة لتسوية ملف هذه المصفاة، عوض الاكتفاء بالتسويف غير المفهوم. وقال إن سياسة التسقيف لا معنى لها، لأنها في النهاية تضفي الشرعية على الأرباح المفرطة أو غير المشروعة. وقبل تحرير الأسعار، حقق الموزعون مكاسب تتراوح ما بين 700 إلى 750 درهم في الطن، في حين ستتفاوض معهم الحكومة اليوم بشأن أرباح تتراوح ما بين 700 و1100 درهم للطن، أو 11 مليار من الأرباح، غير القانونية، والممتدة على مدى سنتين.

– قرر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري توجيه إنذار للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، التي تقدم الخدمة التلفزية العمومية “القناة الأولى”، لـ”عدم احترامها للمقتضيات الجاري بها العمل، ولاسيما تلك المتعلقة بالكرامة الإنسانية”. وجاء في بلاغ للمجلس، أن “الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري عاينت، من خلال تتبعها للبرامج السمعية البصرية، أن حلقة من برنامج الواقع “STAND’UP”، الذي تبثه الخدمة التلفزية العمومية (القناة الأولى) التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، تضمنت سكيتشا لأحد المتبارين المقدم من طرف المنشطة تحت اسمه الفني “كحلوش”، كما يلي “(…) كيفما كيلقبوه المعجبين بيه في مواقع التواصل كحلوش اسم الشهرة ديالو ( … )”؛ وحيث تبين كذلك من خلال المعاينة أن المتباري تقمص، خلال السكيتش، شخصية مهاجر من إفريقيا جنوب الصحراء حيث عمل على تقديم نفسه من خلال عبارات من قبيل “(…) Je vous présente (إسم المتباري)، من (دولة من دول افريقيا جنوب الصحراء) … Kahlouch du Maroc ! (…)”، معتبرا أن استعمال نعت “كحلوش”، بشكل متكرر، يشكل لقبا ذا حمولة قدحية يحيل على لون البشرة”.

* ليبيراسيون:

– بلغ حجم النشاط النقدي في المغرب 376.9 مليون عملية بقيمة إجمالية قدرها 316.9 مليار درهم العام الماضي، بزيادة بنسبة 11 بالمئة في عدد العمليات، و10.6 بالمئة في المبالغ المالية مقارنة مع سنة 2017، وفقا لمركز النقديات. وتشمل هذه العمليات سحب الأموال من الشبابيك الأوتوماتيكية، والأداء لدى التجار والتجارة الإلكترونية، علاوة على عمليات الأداء بالشبابيك البنكية الأتوماتيكية.

– قال إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إن على أوروبا أن تعي جيدا أهمية الأدوار الاستراتيجية التي يقوم بها المغرب جنوب الحوض المتوسطي، باعتباره ساهم ولا يزال في أمنها واستقرارها من خلال مجهوداته في مكافحة الإرهاب والهجرة وغيرها من الظواهر السلبية . وأضاف إدريس لشكر، في كلمته التوجيهية التي افتتح بها بمدريد أشغال المؤتمر الإقليمي الخامس لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بإسبانيا، “أن المغرب وقف سدا منيعا في مواجهة كل الآفات والظواهر التي نتجت عن التحولات العميقة التي شهدتها مختلف مناطق العالم ومن ضمنها المنطقة المتوسطية خلال العشرية الأخيرة، والتي أفرزت التهديدات الإرهابية والاتجار بالبشر والأسلحة والجريمة المنظمة وغيرها”.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا