أضيف في 13 يناير 2019 الساعة 02:20

قبيلة اولاد تيدرارين تنتفض لكرامتهم وباحث اعتمد على خريطة تغيب القبائل الصحراوية،


أصوات نيوز//


على إثر ما تمّ نشره خلال المائدة المستديرة التي نظمها المركز المغربي للدبلوماسية الموازية وحوار الحضارات تحت عنوان: " مسألة الصحراء و اشكالية الهوية " بوصف قبيلة اولاد تيدرارين بنعوت مشينة وذلك خلال الشهر الماضي يسود استياء عارم وسط صفوف قبيلة اولاد تيدرارين الانصار من الجزائر الاردن العراق وموريتانيا وغيرهم 

مؤكدين  في بيانات لهم توصل الموقع بنسخ بان المسمى " محمد ا " تطفل بكتاباته على القبيلة بل افترى عليها . وخلال لقاء لتنسيقية القبيلة ببوجدور  تم  تكوين لجنة من اجل متابعة المركز بسبب القذف والتشهير حسب قول عضو من التنسيقية  كما اضاف العضو " ما تضمنته هذه المنشورات من مغالطات وتزييف للحقائق وصلت لحد القذف المشين للقبائل الصحراوية عبر كتابات تصف الصحراء بالمحتلة تارة والاسبانية تارة أخرى  والتفرقة بين الصحراويين  ومن هنا وجب التصدى لمثل هذه  الافعال "  وأضاف العضو في اتصال هاتفي معه " ان هذه  الإنزلاقات الخطيرة  تروم الى  التجريح وزرع الفتنة بين القبائل الصحراوية خاصة والساكنة عموما "


 للإشارة فان البحث  كذلك قسم  فخض لوديكات عن اولاد دليم وبخس من قبائل اخرى حيث تبنى الباحث  في دراسته  خريطة  رسمها الكاتب الفرنسي بول مارتي لقبائل صحراوية على ارض الصحراء  سنة 1914 واستثنى منها قبائل الركيبات و اولاد تيدرارين، والعروسين وغيرهم من القبائل الصحراوية  الاصلية كما وضع قبيلة ازركيين ويكوت وايت لحسن وايتوسة في حدود سيدي افني وواد درعة بالرغم من انهم مكون أساسي للقبائل الصحراوي واقتصر تواجد قبيلة الركيبات على منطقة زمور




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا