أضيف في 5 أكتوبر 2016 الساعة 19:36

نزاهة مرشحي حزب العدالة و التنمية: * المهندس ابراهيم الضعيف و الأستاذة خديجة أبلاضي* حديث ساكنة مدينة العيون **أموالهم حلال لكم و صوتكم أمانة **


ينبغي على السياسي في الصحراء و خصوصا بمدينة العيون. أن تحكمه العديد من الخصال و المميزات تظهر عند انتخابه رسميا كممثل للساكنة و من بينها التقرب المباشر منهم و معايشة مشاكلهم و تطلعاتهم. و الوقوف بجنبهم عند الحاجة .و ردع الظلم عنهم. كلها صفات تتطلب من المترشح أن يكون صادقا و له أهداف نبيلة و إستراتيجية علميةو حكيمة. لخدمة هاته الفئة من المستضعفين الدين وضعوا ثقتهم فيه. لا أن يمنحها مبلغ زهيد و ابتسامة نكراء .و يصافحها عند الحملة الانتخابية و يشاركها الشاي الموسمي السام بقلة النية و الوعود الخيالية الكاذبة ..و بعد النجاح يركب سيارته الفارهة و يمر عليهم مرور الذئاب .و يغلق أبواب مكتبه و يضع عليها الحراس السود . أو يسافر إلى وجهة مجهولة بطائرته الخاصة و له موعد مع الساكنة في استحقاقات أخرى .
في مدينة العيون لن تجد هاته الصفات إلا في مرشحي حزب العدالة و التنمية الأستاذة خديجة أبلاضي و المهندس إبراهيم الضعيف. اللذان يمتلكان شعبية كبيرة حيث سكنوا قلوب الصحراويين و جميع الفئات الساكنة بالمنطقة . فأصبحوا حديث الناس بتواضعهم و أخلاقهم و مهنيتهم .و يرون فيهما البرلمان القادم. و القادر على حل مشاكلهم و إرضاء طموحاتهم و تطلعاتهم بعيدا عن الغوغائية و الكلام الفارغ .
فشعبية خديجة أبلاضي قبل الانتخابات حاضرة و متجلية بكل المعاني. فمابالكم عند الاستحقاقات .
أما المال و الجاه و أباطرة المال و الأعمال و شراء الذمم و شراء الكلام المعسول من بعض المواقع المعروفة بنفخها في الماء العكر. لا يصنعون ثقة الجماهير.بل يستغلون ضعفهم و حاجتهم فقط .
[color=#990000]أصوات نيوز: العيون[/color]
[color=#0000ff]بقلم خالد دامي [/color]




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا