أضيف في 15 أكتوبر 2019 الساعة 17:19

الهيئة الاردنية للثقافة الديمقراطية تُكذب مغالطات اليوليساريو


نفت الهيئة الاردنية للثقافة الديمقراطية بشكل قاطع ما روج له محسوبون على جبهة البوليساريو خلال مشاركتهم بدورة تدريبية إقليمية بإشراف من مؤسسة ماكس فان دير ستول الهولندية ومركز أولف بام السويدي والمنتدى الأوروبي للديمقراطية والتضامن.


وأشار بيان الهيئة الأردنية للثقافة للديمقراطية، أن الدورة لم تشهد أي نقاش سياسي، مضيفة أن مشاركة المعنيين بالأمر المنحدرين من مخيمات تندوف وحضورهم للدورة كان بجواز سفر منحتهم إياه الدولة التي قدموا منها في إشارة للجزائر.


وأكدت الهيئة الأردنية  أن برنامج الدورة التدريبية كان داخل قاعة الورشة حصرا، كما إقتصر على البرنامج المحدد من أكاديمية التدريب الإقليمية المتعلق بالديمقراطية الإجتماعية وبناء القدرات وتبادل الخبرات بين الشباب حول المشاركة المدنية، حسب البيان.


وشددت الهيئة الأردنية غير الحكومية في البيان أنها ملتزمة بثوابت السياسة الخارجية الأردنية وتحترم الوحدة الترابية للمملكة المغربية، مشيرة أنها تكن الإحترام والتقدير للمغرب ملكا وشعبا.


ويشار أن وسائل إعلام تابعة لجبهة البوليساريو قد روجت مغالطات بخصوص تنشيط المشاركين لمواضيع سياسية معادية للسيادة الوطنية المغربية لتفند الهيئة ما أشيع ببيان توضيحي موقع من لدن رئيسها سلمان نقرش.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا