أضيف في 11 يوليوز 2019 الساعة 11:54

أبرز عناوين الصحف اليومية الصادرة اليوم الخميس 11 يوليوز 2019


أصوات نيوز / و.م.ع

* أخبار اليوم :

• رغم أن عدد المغاربة الذين يفقدون عملهم ي قدر بعشرات الآلاف سنويا، فإن عدد الذين يلجؤون إلى صندوق التعويض عن فقدان الشغل لم يتجاوز خلال الفترة ما بين 2014 و2017 ما يناهز 32 ألف مستفيد. الرقم المذكور كشف عنه محمد يتيم، وزير الشغل والإدماج المهني، أمام مجلس النواب، مؤكدا أن هناك تعقيدا في مسطرة الحصول على تعويض جراء فقدان الشغل، وأن الحكومة أعدت تعديلات جديدة على المسطرة، وهي معروضة الآن على رئاسة الحكومة من أجل تيسير وتوسيع عدد المستفيدين. ودخل برنامج التعويض حيز التنفيذ سنة 2014. وقال يتيم إن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الذي يدبر برنامج فقدان الشغل، رفض 15 ألف ملف لأسباب مختلفة، إما لعدم استيفاء الشروط القانونية، أو أن عدد أيام العمل المصرح بها أقل من 780 يوما خلال 36 شهرا السابقة على فقدان العمل، منها 280 يوم عمل يجب أن يكون مصرحا بها داخل 12 شهرا الأخير السابق على فقدان العمل.

• أمام الجدل القائم حول قانون الإطار لمنظومة التربية والتكوين، والذي توقفت مناقشته في البرلمان بسبب الخلاف حول لغة التدريس، اعتبر عمر عزيمان، رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين، أن إصلاح التعليم في البلاد ما يزال يواجه عدة عراقيل. وتابع أن المجلس، الذي يرأسه، “ساهم في ترسيخ الفكرة الأساسية المتمثلة في حتمية الإصلاح العميق للمنظومة التربوية”، وهو “إصلاح حاسم من الناحية السياسية، والسوسيو-اقتصادية، والثقافية، والأخلاقية، والدينية، إلى جانب كونه يحظى بمباركة ودعم العموم، مما لا يتيح مجالا لأي تردد، ولا يقبل أي تأخير”. وأوضح عزيمان أن إصلاح التعليم والعمل الذي قام به مجلسه اصطدم برياح معاكسة، معتبرا أن هذه المعيقات تؤكد أن “اختيار تعليم يتوفر على جودة للجميع، منفتح وعصري، قائم على تكافؤ الفرص والارتقاء الفردي والتقدم الاجتماعي، وتجديد النخب، وتنمية الرأسمال البشري، ليس متقاسما بين الجميع”.

* المساء :

• أعلنت وزارة الصحة عن حزمة من الإجراءات المحتشمة لاحتواء الفساد والرشوة والابتزاز بالمستشفيات العمومية من خلال منشور دعت فيه إلى “ضرورة التصدي بحزم لكل حالات الابتزاز وللوضعيات المشجعة على ذلك”، وتعميم نشر إعلانات “لا للرشوة” مصحوبة بالرقم الأخضر للإبلاغ عن مظاهر الفساد والرشوة. ودعا المنشور، الذي حمل توقيع وزير الصحة، أنس الدكالي (…) جميع المسؤولين والمهنيين بالإدارات والمؤسسات الصحية، إلى بذل مجهود أكبر من أجل تقوية آليات تعزيز النزاهة والشفافية في تقديم الخدمات الصحية، وفي التعامل مع المرتفقين، وتخليق المرفق الصحي والتصدي لكل حالات الفساد والرشوة من خلال القيام بحملات تحسيسية لفائدة العاملين بالقطاع الصحي، على صعيد الوحدات التي تسهر على تقديم الخدمات الصحية بكل المصالح الاستشفائية وعلى رأسها مصالح المستعجلات، الاستشارات الطبية والتكفل بالولادات، وطب النساء.

• رمى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني بقرار حذف “تقاعد الوزراء” إلى خارج دائرة اختصاصاته، مكتفيا بإبداء رغبته في وقف هذا المعاش لو كان الأمر بيده، في إشارة إلى أن تدبير هذا الملف يتجاوز صلاحيات رئيس الحكومة. ودعا العثماني، في جلسة المساءلة الشهرية بمجلس المستشارين، البرلمانيين، الذين ظلوا يوجهون إليه الأسئلة في الموضوع، إلى المبادرة لتعديل القانون الذي ينظم هذه المعاشات، مبديا، من جهة أخرى، رفضه القاطع التدخل لإنقاذ صندوق معاشات البرلمانيين. وكشف العثماني أن الحكومة تعتزم الشروع في التشاور حول الإصلاح الشمولي لمنظومة التقاعد، حيث يتم حاليا إنجاز دراسة تشارك فيها صناديق التقاعد الأربعة المعنية بإصلاح أنظمة التقاعد والقطاعات الحكومية المعنية.

* الأحداث المغربية :

• بعد قرار المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، القاضي بإيقاف المراقبة البيطرية للذبائح في مجازر المملكة، التي لا تتوفر على شروط ومعايير السلامة الصحية الضرورية، باتت العديد من المجازر بدون مراقبة. وعلقت الهيئة الوطنية للبياطرة مهام مراقبة الذبائح في مجازر الحواضر كما القرى، البالغ مجموعها حوالي 900، لتعزز بذلك خطوة المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية. وأكدت الهيئة، في بلاغ لها، أن أغلبية المجازر لا تتوفر على أدنى الشروط الصحية باستثناء 8 مذابح للحوم الحمراء معتمدة من قبل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية. وتعود أسباب اتخاذ الهيئة للقرار المذكور إلى الوضعية المزرية للمجازر بالمغرب، حيث أن غالبيتها تنعدم فيها الحدود الدنيا الخاصة بشروط الاشتغال، سواء على مستوى السلامة الجسدية للأطباء البياطرة، أو البنى التحتية، أو المعدات، ناهيك عن أزمة النظافة.

• صادق مجلس المستشارين بالإجماع، ومن دون تعديل، على القانون رقم 87.18 بتغيير وتتميم القانون رقم 17.99 الخاص بمدونة التأمينات بإدخال التأمين التكافلي، كما تمت المصادقة عليه سابقا من قبل مجلس النواب. وفي هذا السياق، لن يتم طرح قانون تأمين التكافل من أجل قراءة ثانية في المجلس، وسيتم نشره في الجريدة الرسمية. وينص قانون التأمين التكافلي الخاص بالأبناك التشاركية على تقديم المؤسسات المصرفية بشكل حصري عمليات التأمين التكافلي العائلي، إضافة إلى التأمين التكافلي المتعلق بالدعم والتمويلات وستمكن المصادقة على هذا القانون زبناء الأبناك التشاركية في البداية من تغطية عمليات التمويل، ثم بعد ذلك فتح سوق الادخار التشاركي من خلال “بنك التكافل”، وكذا إدراج التمويل التكافلي ضمن مختلف عمليات التأمين.

* العلم :

• لقي 17 شخصا مصرعهم، وأصيب 1957 آخرون بجروح، إصابات 71 منهم بليغة، في 1473 حادثة سير داخل المناطق الحضرية خلال الأسبوع الممتد من 1 إلى 7 يوليوز الماضي. وعزا بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع هذه الحوادث، حسب ترتيبها، إلى عدم انتباه السائقين، وعدم احترام حق الأسبقية، والسرعة المفرطة ، وعدم ترك مسافة الأمان، وعدم انتباه الراجلين، وتغيير الاتجاه بدون إشارة، وعدم التحكم، وتغيير الاتجاه غير المسموح به، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة قف، والسياقة في حالة سكر، والسير في يسار الطريق، وعدم احترام الوقوف المفروض بضوء التشوير الأحمر، والسير في الاتجاه الممنوع، والتجاوز المعيب.

• دعا عبد السلام اللبار، رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين، إلى الاعتناء بفئة المتقاعدين، الذين أفنوا زهرة شبابهم في خدمة المغرب، مطالبا الحكومة بالتراجع عن “سياسة الشح” في تعاملها مع هذه الفئة في سياق الحوار الاجتماعي الموقع مع المركزيات النقابية. وأبرز اللبار، في معرض تعقيبه على جواب رئيس الحكومة سعد الدين العثماني خلال جلسة المساءلة الشهرية بمجلس المستشارين، على سؤال تمحور حول الدفاع عن حقوق المتقاعدين، أن المغرب قطع أشواطا مهمة في إصلاح أنظمة التقاعد، لكن العامل المفاجئ هو استمرار الضغط الكبير في ظل الأزمة الاقتصادية، والذي يذهب ضحيته المتقاعد، مبرزا أنه بعدما كانت مساهمات الموظفين النشيطين تغطي بمعدل 13 فردا للمتقاعد الواحد، تراجعت النسبة سنة 2000 إلى 6 موظفين نشطاء لكل متقاعد، لتصبح اليوم موظفا أو موظفين لكل متقاعد واحد، وهو ما يهدد استمرارية الصناديق.

* بيان اليوم:

• قال المختص الفرنسي في العلوم السياسية، شارل سانت برو، إن صاحب الجلالة الملك محمد السادس يواصل بناء دولة حديثة في احترام تام لهويتها وتقاليدها العريقة. وأبرز، في مداخلة له خلال أشغال الندوة المنظمة من قبل المجلة المغربية للإدارة المحلية والتنمية حول موضوع ” 1999- 2019.. عشرون سنة من الإصلاحات السياسية والقانونية والمؤسساتية في عهد جلالة الملك محمد السادس”، أن “عهد صاحب الجلالة الملك محمد السادس تميز بالإرادة في التطوير حتى لا يخلف المغرب الموعد مع التاريخ”. وأضاف أنه “في المغرب، الملك يجسد في الآن ذاته الحفاظ على التقاليد وتحقيق التقدم مما يفسر النهج الاصلاحي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

• وقعت الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا) والمجلس الأعلى للاتصال في بوركينا فاسو، اتفاق شراكة لتعزيز وتوطيد تعاونهما الثنائي. وبموجب هذا الاتفاق، الذي جرى توقيعه في واغادوغو من قبل رئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، لطيفة أخرباش، ورئيس المجلس الأعلى للاتصال، ماتياس تانكوانو، فإن الجانب المغربي يضع رهن إشارة نظيره البوركينابي برمجيات للرصد لاستخدامها، على وجه الخصوص، للوفاء باختصاصاته ومهامه القانونية في تتبع ومراقبة الخدمات السمعية والبصرية. وتسمح هذه البرمجيات، على مدار 24 ساعة و7 أيام في الأسبوع، باستقبال البرامج السمعية والبصرية التي يتم بثها من قبل المصالح ذات الصلة العاملة فوق التراب البوركينابي، والعمل على تسجيلها وتخزينها وحفظها ضمن المنصة التقنية المركزية المثبتة بمقر المجلس الأعلى للاتصال.

* الاتحاد الاشتراكي :

• قال رئيس الحكومة، سعد العثماني، إن الحكومة تعتزم الشروع في التشاور حول الإصلاح الشمولي لمنظومة التقاعد. وأبرز العثماني، في معرض رده على سؤال محوري حول موضوع “وضعية المتقاعد ومكانته في السياسات العمومية” خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة بمجلس المستشارين، أنه يتم حاليا إنجاز دراسة تشارك فيها صناديق التقاعد الأربعة المعنية بإصلاح أنظمة التقاعد وكذا القطاعات الحكومية المعنية بهدف تحديد كيفيات تنزيل الإصلاح الشمولي المبني على اعتماد نظام القطبين، قطب عام وقطب خاص، موضحا أنه سيتم استثمار نتائج هذه الدراسة، التي انطلقت في مارس الماضي، وفق مقاربة تشاركية واسعة في إعداد خارطة طريق للإصلاح الشمولي لمنظومة التقاعد.

• دعا المشاركون في الندوة الدولية “استقلال مهنة المحاماة في ضوء استقلال السلطة القضائية والمستجدات التشريعية” إلى تحديث القانون المنظم لمهنة المحاماة، وتبني مقترحات في هذا الباب للشروع في مناقشتها في إطار لجنة مشتركة مع وزارة العدل، وذلك بهدف تقوية مؤسسة المحامي وتعزيز مكتسباته ومكانته داخل أسرة القضاء. وشدد المشاركون، خلال هذه الندوة التي نظمتها هيئة المحامين بالدار البيضاء، بشراكة مع الاتحاد الدولي للمحامين وجمعية هيئات المحامين بالمغرب، على ضرورة الوصول إلى استقلال تام لمهنة المحاماة بما يتلاءم والمستجدات التشريعية الحالية، وذلك من خلال إجراء تعديلات على القانون المنظم للمهنة 28.08 خاصة في بعض من بنوده، ومن ثم عرضه على وزارة العدل لمناقشته. في نفس السياق، أشار نقيب هيئة المحامين بتطوان، كمال مهدي، إلى أن جمعية هيئات المحامين بالمغرب تشتغل على القانون المنظم للمهنة وقوانين المسطرة المدنية والتشريع الضريبي، وفي ضوئها تقدم مقترحات إلى الأجهزة التنفيذية من أجل صياغتها في مشاريع قوانين، لتكون موضوع دراسة بالبرلمان في أكتوبر المقبل.

* رسالة الأمة :

• شارك المغرب، ممثلا بكاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، مونية بوستة، وبحضور سفير المغرب في كينيا وبوروندي، المختار غامبو، في أشغال المؤتمر الإقليمي الإفريقي رفيع المستوى حول مكافحة الارهاب والوقاية من التطرف العنيف المؤدي إلى الإرهاب، إلى جانب العديد من البلدان الإفريقية، التي مثلها رؤساء الحكومات ، ووزراء الداخلية والشؤون الخارجية، المنعقدة بمكتب الامم المتحدة بنيروبي. وبحث المؤتمر الذي افتتح أشغاله الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس والرئيس الكيني أوورو كينياتا ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي محمد ، عددا من المواضيع تتمحور اساسا حول ، “التبادل حول الممارسات الجيدة المتعلقة بمكافحة الإرهاب الوقاية من التطرف العنيف المفضي إلى الإرهاب ومحاربته ” و”إقامة شراكة مع الشباب والنساء والمجتمعات المهمشة قصد الوقاية من التطرف العنيف المؤدي إلى الإرهاب”، و”تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء ومنظمة الأمم المتحدة وهندسة السلم والأمن التابعة للاتحاد الإفريقي الرامية إلى تعزيز الوقاية من الإرهاب والتطرف العنيف المؤدي إليه”.

• أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني على أن المغرب بذل خلال السنوات الأخيرة جهودا كبيرة في مجال الاستثمار العمومي، إذ ارتفع المبلغ الإجمالي للاستثمارات العمومية بنسبة 16,5 في المئة ما بين 2011 و2019، ليبلغ 30 بالمئة من الناتج الداخلي الخام، مسجلا أن ارتفاع نسبة الاستثمارات العمومية، التي تشمل ميزانيات استثمارات الميزانية العامة والمؤسسات والمقاولات العمومية والجماعات الترابية، “جعل المغرب يتبوأ مكانة رفيعة بين البلدان ذات أعلى معدلات الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”. وأوضح العثماني، في معرض رده على سؤال محوري خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة بمجلس المستشارين، أن مسألة ضعف مردودية الاستثمارات العمومية بالمغرب لا تخص الحكومة الحالية فقط، بل إن الأمر يتعلق بإكراه بنيوي تعاملت معه الحكومات المتعاقبة، مضيفا أن الحكومة تعمل من أجل إيجاد أجوبة مناسبة له.

* لوماتان:

• تم التوقيع على مذكرة تفاهم، بسنغافورة، بين المجلس الأعلى للسلطة القضائية بالمغرب والمحكمة العليا بسنغافورة، من أجل تعزيز التعاون القضائي بين البلدين. ووقع على هذه المذكرة مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، وسونداريش مينون، رئيس المحكمة العليا بسنغافورة .وتهدف مذكرة التفاهم هاته إلى إرساء إطار تعاون بين الجانبين بما يمكن من تجويد عمل الأطر القضائية، وكذا العمل على تبادل الخبرات والتجارب في المجال القضائي، وتعزيز القدرات المؤسساتية والقضائية من أجل إصدار أحكام ذات فعالية خاصة في النزاعات التجارية العابرة للحدود. وقال السيد فارس، خلال لقائه مع رئيس المحكمة العليا بسنغافورة، إن المغرب منخرط في تسريع وتيرة إصلاح منظومة العدالة من خلال تكريس استقلال السلطة القضائية والذي يعد تنزيلا فعليا لمضامين دستور 2011.

• أكد نائب وزير الخارجية الصيني، تشن شياودونغ، أن العلاقات بين البلدين شهدت “تطورا ممتازا” منذ زيارة صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الصين سنة 2016، مشيرا إلى أن الشراكة الاستراتيجية التي أرسى أسسها البلدان ضخت دينامية نوعية في العلاقات الثنائية. وأعرب شياودونغ، في تصريح للصحافة عقب مباحثات أجراها مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، عن ارتياحه للمنحى التصاعدي للتعاون بين بكين والرباط في إطار الثقة المتبادلة، مشيرا إلى أن الجانبين اتفقا على مضاعفة الجهود بغية تعميق التعاون الثنائي في مختلف المجالات، وذلك من خلال استثمار شتى الآليات والمحافل المتاحة، منها منتدى التعاون الصيني- الإفريقي ومبادرة الحزام والطريق ومنتدى التعاون الصيني- العربي.

• السيطرة على معدل التضخم، وتحديد عجز الميزانية في 3 في المئة أو اللجوء المفرط للاستدانة الداخلية في وقت يمكن للخزينة الحصول على التمويل بنسب منخفضة في الأسواق الخارجية…هي مجموعة من إكراهات القيادة التي تواجهها السلطات العمومية، والتي يتوجب إعادة النظر فيها. وأوصت المندوبية السامية للتخطيط، في توقعاتها للنمو الاقتصادي للسنة الجارية وآفاق 2020، بنهج سياسة “توسعية”. وتوقعت المندوبية أن تختتم السنة الجارية على إيقاع نمو ضعيف نسبته 2.7 في المئة مقارنة بـ 3 في المئة في سنة 2018، نتيجة للحصيلة الضعيفة للموسم الفلاحي وصعوبة إقلاع الأنشطة غير الفلاحية دون إغفال الظرفية الدولية.

• بعد المجلس الأعلى للحسابات، رئيس لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب، إدريس صقلي عدوي، يدعو عبد اللطيف زغنون، المدير العام لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير، مرفوقا بوزير الاقتصاد والمالية، لاجتماع من أجل اعتماد التوصيات الـ 23 ، التي أعدها نواب اللجنة بهدف تشجيع الانتقال نحو تحسين حكامة هذه المجموعة العمومية. وتنصب هذه التوصيات حول الحكامة والاستراتيجية والتدبير المالي. ويوصي أعضاء اللجنة بمراجعة الإطار القانوني والمؤسساتي للمجموعة قصد الامتثال للممارسات الفضلى للتدبير العصري للمقاولات.

* البيان :

• مكنت مصالح ولاية أمن تطوان، بتنسيق مع نظيرتها بالدار البيضاء، مساء يوم الثلاثاء 09 يوليوز الجاري، من توقيف مفتش الشرطة الممتاز، المشتبه فيه الرئيسي في واقعة إطلاق النار باستعمال السلاح الوظيفي التي أدت إلى وفاة شخصين أول أمس الأحد بمدينة الدار البيضاء. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن توقيف المشتبه فيه جرى بمنطقة “كابونيكيرو” بتطوان، وذلك بناء على نتائج الأبحاث الميدانية المكثفة التي أعقبت تسجيل تورطه في ارتكاب تجاوزات مهنية وقانونية خطيرة خلال استعماله لسلاحه الوظيفي، ومباشرة بعد إصدار المديرية العامة للأمن الوطني لقرار يقضي بتوقيفه عن العمل في انتظار تقديمه أمام العدالة.

• دعا وزير الصحة، أناس الدكالي جميع المسؤولين والمهنيين بالإدارات والمؤسسات الصحية لبذل مجهود أكبر من أجل تقوية آليات تعزيز النزاهة والشفافية في تقديم الخدمات الصحية وفي التعامل مع المرتفقين. وشدد الدكالي، في منشور حول موضوع “تقوية آلية إرساء النزاهة والشفافية في تقديم الخدمات الصحية”، أنه يلزم في هذا الصدد القيام بحملات تحسيسية لفائدة العاملين بالقطاع الصحي، على صعيد الوحدات التي تسهر على تقديم الخدمات الصحية بكل المصالح الاستشفائية، وعلى رأسها مصالح المستعجلات، الاستشارات الطبية والتكفل بالولادات وطب النساء، من أجل تخليق المرفق الصحي والتصدي لكل حالات الفساد والرشوة.

* أوجوردوي لو ماروك:

• أعطيت بوجدة الانطلاقة الرسمية لأول جامعة صيفية للشباب الأفارقة بالمغرب. وعلى مدى خمسة أيام، سيكون هذا الحدث فضاء للتعايش لـ 100 طالب يمثلون 26 دولة إفريقية شقيقة. وتشكل هذه التظاهرة فرصة لهؤلاء الشباب لمناقشة مختلف القضايا من أجل الخروج بتوصيات وأفكار لتنمية القارة الإفريقية على الصعيد الاقتصادي والثقافي والاجتماعي. وفي كلمة بهذه المناسبة، قال الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة عبد الكريم بنعتيق، إن أزيد من 20 ألف طالب أجنبي مسجلون بمختلف الجامعات المغربية، 16 ألف منهم ينحدرون من بلدان إفريقية.

• تحت شعار “المنتجات المحلية في خدمة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتشغيل الذاتي بالجهة” تنظم الدورة العاشرة للأيام التسويقية للمنتجات المحلية بالحسيمة خلال الفترة من 11 إلى 14 يوليوز الجاري. وتعد هذه التظاهرة فرصة هامة لتسليط الضوء على إمكانات المنتوجات المحلية لجهة طنجة-تطوان- الحسيمة، خاصة وأن لؤلؤة البحر الأبض المتوسط تصبح خلال الفترة الصيفية وجهة مفضلة للسياح المحليين والمغاربة المقيمين بالخارج، والذين يعبرون عن اهتمام كبير بهذه المنتوجات المعروفة بفوائدها الغذائية والتجميلية. وسيقام هذا المعرض، الذي يندرج في سياق تفعيل مضامين المخطط الجهوي الفلاحي لجهة طنجة تطوان الحسيمة، على مساحة 1000 متر مربع.

* لوبينيون:

• يستضيف الفنانون التشكيليون بمدينة تارودانت نخبة من نظرائهم الأفارقة من جنسيات مختلفة، وذلك في إطار فعاليات الدورة الثانية لتظاهرة “ملتقى الإلهام”، التي من المقرر تنظيمها في الفترة ما بين 2 و 4 غشت القادم. وذكر بلاغ ل”الجمعية المحمدية للفن التشكيلي” بتارودانت، التي تنظم هذا الملتقى الفني الدولي، أن دورة هذه السنة تحمل اسم الفنان العالمي “كلاوديو برافو كاموس : رسام الواقعية السريالي”، وهو فنان من أصول شيلية، أغرم بمدينة تارودانت، وقضى بها جزءا من حياته، حتى توفي ودفن بأرضها التي شيد فيها متحفا يضم العديد من لوحاته ومقتنياته، والتحف الفنية التي جمعها قيد حياته، حيث أصبح المتحف مقصدا للسياح على امتداد فصول السنة. وحسب المصدر نفسه، فمن جملة الأهداف التي تروم الجمعية تحقيقها من وراء تنظيم هذه التظاهرة الفنية هناك “ترسيخ ثقافة الانفتاح على العالم الخارجي وإثراء المكانة الفنية للمغرب، وتعزيز موقع تارودانت كمصدر إلهام للفنانين التشكيليين والتحسيس بالمقومات الإلهامية التشكيلية التي تزخر بها المدينة، وانفتاح الفن المحلي على السوق التشكيلي، وتقريب الفنان المحلي من سوق المستلزمات الخاصة بالمحترف”.

* ليبيراسيون :

• انطلقت بنيروبي أشغال المؤتمر الإقليمي الإفريقي رفيع المستوى حول مكافحة الارهاب والوقاية من التطرف العنيف المؤدي إلى الإرهاب بمشاركة رؤساء الحكومات، ووزراء الداخلية والشؤون الخارجية لعدد من البلدان من ضمنها المغرب. ويبحث المؤتمر عددا من المواضيع تتمحور أساسا حول “التبادل حول الممارسات الجيدة المتعلقة بمكافحة الإرهاب الوقاية من التطرف العنيف المفضي إلى الإرهاب ومحاربته”، و”إقامة شراكة مع الشباب والنساء والمجتمعات المهمشة قصد الوقاية من التطرف العنيف المؤدي إلى الإرهاب”، و”تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء ومنظمة الأمم المتحدة وهندسة السلم والأمن التابعة للاتحاد الإفريقي الرامية إلى تعزيز الوقاية من الإرهاب والتطرف العنيف المؤدي إليه”.

• أكد محمد بنعبد القادر، الوزير المنتدب المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، بفاس، أن هناك “دينامية مهمة ودؤوبة” بإفريقيا على مستوى تكريس قواعد الحكامة الجيدة في تدبير الشؤون العمومية وتعزيز دولة الحق والقانون. وأبرز بنعبد القادر، خلال افتتاح المنتدى الوزاري الإفريقي ال15 لتحديث الإدارة العمومية ومؤسسات الدولة، المنعقد تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، “الأشواط المهمة” التي حققتها البلدان الإفريقية في طريق البناء الديمقراطي، من خلال مختلف المبادرات الإصلاحية المعتمدة وكذا الدينامية التي تشهدها هذه البلدان من أجل إقرار الحقوق والحريات. وسجل أن إصلاح الإدارة يوجد في صلب الاستراتيجية التنموية لكثير من الدول الإفريقية، والتي تشهد حاليا تحولات سريعة، أضحى معها الرفع من وتيرة هذه الإصلاحات أمرا ملحا لربح الرهانات والانتظارات الحالية والمستقبلية لمجتمعات القارة.




شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا